تكنولوجيا

شركة أبل.. وتقنية الشحن اللاسلكية

كلما خرج جهاز iPhone جديد من شركة أبل ، تُملأ السماء بالعديد من الشائعات المحيطة بالجهاز الجديد، لم يكن iPhone 12 شاذاً لهذه القاعدة. منذ ما يقرب من عام، والشائعات تتزايد حول هذا الإصدار من قبل الكثيرين، خاصة في تكنولوجيا الشحن.

وفي كل مرة يكون هناك العديد من التسريبات والتقارير التي تنوي شركة أبل التخلي تمامًا عن وجود منفذ شحن iPhone Lightning الشهير، تم دعم هذا الاتجاه هذه المرة من خلال إصدار شركة أبل لبعض أجهزتها بمنفذ USB-C، كما هو الحال مع أجهزة MacBook.

ما يمكن للمرء أن يتخيله في الوقت الحالي هو اعتماد شركة أبل على منصات الشحن اللاسلكية المتاحة حاليًا، وهذه الأنواع من أجهزة الشحن لها محبيها ومعجبيها.

الشاحن الذكي

تكمن المشكلة الأبرز مع أنواع مختلفة من أجهزة الشحن اللاسلكية في الأماكن العامة. يتطلب استخدام الشاحن اللاسلكي وضع منصة الشحن على سطح ثابت ومستوٍ ووضع الجهاز عليها للشحن. ولكن يبدو الأمر صعبًا في الأماكن المزدحمة، مثل محطة مترو الأنفاق أو المطار. يعد استخدام أحد هذه الشواحن في السيارة أيضًا تحديًا.

على ما يبدو، أقرت Apple بهذه المشكلات ووجدت الحل لإجراء بعض التعديلات على الشاحن الذكي المستخدم في بعض طرازات iPad.

يعفي الشاحن الذكي الجديد جهاز iPhone من وجود منفذ شحن، ولا يزال يعتمد على نقل الطاقة (ولو جزئيًا) من خلال الأسلاك، مما يسمح لشركة أبل بمواصلة تسويق منصات الشحن المتوفرة حاليًا في الأسواق.

التحول الكامل للشحن اللاسلكي

تتمثل إحدى الفوائد المباشرة للتحول الكلي في الشحن اللاسلكي في ترك منفذ الشحن على الهاتف. وهذا يعني إزالة نقاط الضعف في الهاتف تمامًا، مما يجعله أكثر متانة ومقاومة لتلف المياه والقدرة الفائقة على تجنب مشاكل الغبار والأوساخ.

من ناحية أخرى، فإن اعتماد شركة أبل على الشحن اللاسلكي يتسبب في أن تصبح Apple معيار شحن لاسلكيًا رئيسياً، والذي تمت الموافقة عليه من قبل الاتحاد الأوروبي في يناير الماضي، أو كما يفعل عادةً، وتقوم Apple بإنشاء معيار الشحن اللاسلكي الخاص بها أثناء تقديم فقط ملحقات الشحن من الشركة الأمريكية، وتفضل شركة أبل هذه الاستراتيجية دائمًا.

نقل البيانات

أحد الحلول لهذا التي يحتمل أن تلجأ إليها أبل هو الاعتماد على خدمة iCloud في تداول البيانات سحابياً، إلا أن هذا الحل يتطلب تعديل حدود التخزين المتاحة الآن على الخدمة ولكن هناك حل آخر يمكن أن تعتمد عليه الشركة وهو تحسين الشاحن الذكي الموجود في أجهزة الآيباد، إذ إن الشاحن يقوم بنقل البيانات جنباً إلى جنب مع الطاقة، ولكن ليس بالجودة المطلوبة.

 

شركة شاومي… في طريقها للإعلان عن Redmi 9A وRedmi 9C

الوسوم
اظهر المزيد

رهف منير

إعلامية كويتية حاصلة على ماجستير في الإعلام الرقمي و الإتصال من جامعة الشرق الأوسط الأمريكية في العام 2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق