شركة فيسبوك تعلن وبشكل رسمي عن دمج رسائل المسنجر مع إنستجرام

أعلنت شركة فيسبوك (Facebook) يوم الاربعاء بانها سوف تبدأ باستخدام الرسائل الخاصة في تطبيق مسنجر ودمجها مع تطبيق مشاركة الصور والفيديو إنستجرام.

وتعتبر هذه هي الخطوة الاساسية الأولى في خطتها لكي تربط الرسائل من خلال مجموعة من تطبيقاتها.

وتسمح هذه الخطوة مستخدمي كل خدمة من وجود مكالمات فيديو مع جهات الاتصال التي توجد على الطرف الآخر، وكذلك إرسال الرسائل لهذه الجهات وإيقافها بدون الاضطرار إلى تحميل كلا التطبيقين.

كما يوجد هناك ميزات أخرى منها: الرموز التعبيرية المخصصة، والسمات التي كانت الجزء الرئيسي على تطبيق مسنجر.

حيث أنها لم تكن موجودة سابقاً في خدمة التراسل المتواضعة في إنستجرام، وتوجد ميزات جديدة أيضاً مثل الرسائل المختفية.

عندما يوافق المستخدمون على التحديث، فسوف تتغير أيقونة التراسل في إنستجرام إلى شعار المسنجر، وكذلك نفس الشيء في مسنجر.

سوف يتمكن مستخدمو إنستجرام الذين لم يستطيعوا سابقاً على إعادة توجيه الرسائل من فعل هذا الميزة ولكن بحد

أقصى مقداره خمسة أشخاص في المرة الواحدة.

وقال رئيس مسنجر (ستان تشودنوفسكي): “إن الهدف من هذا التمرين هو الوصول إلى النقطة التي ننشئ فيها

شيئاً مرة واحدة ثم يعمل من خلال التطبيقات، لذلك يحب علينا عدم تكرار الشيء نفسه اكثر من مرة”.

وسوف يبدأ إطلاق هذه الميزة من ساعة الإعلان عنها ولكن في عدد قليل من الدول غير المحددة، ثم سيتم طرحه

عالمياً قريباً جداً.

الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك (Facebook) “مارك زوكربيرج” هو أول من أعلن عن هذا التحديث عند رؤيته لدمج

ميزة التراسل من خلال التطبيقات وذلك في أوائل العام الماضي.

والهدف الرئيسي لشركة فيسبوك في نهاية الأمر هو دمج تطبيق واتساب مع تطبيق المسنجر وإنستجرام والعمل

على توسيع التشفير التام من خلال التطبيقات الثلاثة.

ومن الممكن أن تُعرض هذه الخطوة في مداولات مكافحة الاحتكار بخصوص سيطرة فيسبوك (Facebook) على

إنستجرام وواتساب، والتي كانت محور للكثير من التحقيقات.

حيث أثار خبراء مكافحة الاحتكار الكثير من المخاوف بخصوص دمج هذه الخدمات معاً، مما قد يصعب على المنظمين تفكيك الشركة.

وقال تشودنوفسكي: “إنه لن يجري تبديل فئات جديدة من بيانات المستخدمين بين إنستجرام ومسنجر، فيما

عدا ما تم مشاركته بالفعل، حيث اعتمدت خدمتا المراسلة على البنية التحتية الخلفية نفسها لعدة سنوات”.

 

أقرأ أيضاً:

يطلق منتقدو فيسبوك مجلس إشراف منافس

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى