الخليج العربيرئيسي

صحيفة تكشف: بريطانيا أنفقت أموال سرًا على الجيش السعودي

قالت صحيفة بريطانية إن بريطانيا أنفقت أموالاً بشكل سري على الجيش السعودي لدعم امتثاله للقانون الدولي الإنساني ضمن حربها في اليمن.

وأوضحت صحيفة “الجارديان” البريطانية أن لندن أنفقت نحو 2.4 مليون جنيه إسترليني لدعم الجيش السعودي ومساعدته في الامتثال للقانون الدولي الإنساني في الحرب في اليمن.

وخلال الفترة الماضية، وُجَهت العديد من التهم إلى الجيش السعودي في استهدافه المدنيين عشوائيًا ضمن الحرب التي تقودها في اليمن منذ 6 سنوات.

وتقول الصحيفة إن هذه الأموال التي أفصحت عنها السلطات في بريطانيا الأولى من نوعها والتي أنفقتها على الجيش السعودي.

ولفتت “الجارديان” إلى أن العديد من البريطانيين اضطروا للقول إن الضرائب التي يدفعونها إلى حكومتهم تذهب لدعم الجيش السعودي .

وكانت وزارة الخارجية في بريطانيا قالت إنها دعمت قوات بلادها لمساعدة الجيش السعودي في حماية أمن بريطانيا القومي.

وقالت مجموعة الناشطين، التي ساعدت في الكشف عن هذه الأرقام، إنّ البيانات تبيّن تورّط المملكة المتحدة في “أسوأ أزمة إنسانية في العالم”، قتل خلالها الآلاف من المدنيين من قبل التحالف الذي تقوده السعودية، وباستخدام أسلحة صنعها الغرب.

وبحسب ما أوردت صحيفة “ذا غارديان” اليوم، قال سيد أحمد الوداعي، مدير معهد البحرين للحقوق والديمقراطية (بيرد): “من المقلق للغاية أن تنفق حكومة المملكة المتحدة أموال دافعي الضرائب لتعزيز القدرة العسكرية السعودية”.

ووفق مشروع بيانات اليمن، فإنّ القوات الجوية التابعة للمملكة مسؤولة عن العديد من القتلى المدنيين الذين قضى معظمهم نتيجة القصف العشوائي، ويقدر عددهم بنحو 8750 شخصا. كما يشير إلى أنّه على الرغم من تباطؤ الغارات خلال عام 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا، فإنّ الهجمات استمرت.

وفي عام 2019، أوقفت محكمة الاستئناف مبيعات الأسلحة البريطانية للسعودية، بحجة أن الوزراء لم يجروا تقييماً صحيحاً لخطر وقوع خسائر في صفوف المدنيين جرّاء القصف. لكن في الصيف الماضي، استأنفت ليز تروس، وزيرة التجارة، بيع الأسلحة، بعدما خلصت إلى أنه لم تكن هناك سوى “حوادث متفرقة” من انتهاكات القانون الإنساني.

اقرأ أيضًا: الجيش السعودي يرتكب جريمة حرب مروعة شمال اليمن

وتتمتع المملكة المتحدة، منذ فترة طويلة، بعلاقة عسكرية واستراتيجية وثيقة مع المملكة العربية السعودية، حيث توفر الأسلحة عبر “BAE Systems”، وهو ما يحقق ما بين 2.5 مليار جنيه إسترليني و3 مليارات جنيه إسترليني سنويًا للشركة البريطانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى