الخليج العربيرئيسي

“خشية جيرانها”.. عمان تدرس مضاعفة الإنفاق على التسليح

تقرير استخباراتي يقول

قال تقرير استخباراتي إن سلطنة عمان اضطرت مؤخرًا لدراسة مقترح لزيادة الإنفاق على التسليح وتعزيز منظومته العسكرية، وذلك بناءً على توصياتٍ محلية.

وذكر التقرير الذي أعدّه “تاكتيكال ريبورت” أن ظروف سلطنة عمان ليست جيدة من الناحية الاقتصادية، إلا أن الحكومة السلطانية تدرس مقترحًا لزيادة الإنفاق على التسليح.

ويقول التقرير إن تلك التوصيات وصلت إلى سلطان البلاد هيثم بن طارق شخصيًا.

تلك التوصية لزيادة الإنفاق على التسليح تم رفعها من جانب نائب رئيس الوزراء العماني للدفاع شهاب بن طارق إلى سلطان البلاد، وتمثل خطة لتأمين السلطنة ضد الطوارئ.

ويفسر التقرير الاستخباراتي أن تلك الطوارئ المتوقعة تأتي نتيجةً لتوتر الأوضاع في شبه الجزيرة العربية التي لم تعهدها سابقًاوضرورة الإنفاق على التسليح.

وقدّر التقرير أن يتجاوز الإنفاق على التسليح العماني بحسب التوصية نحو مليار دولار.

ويقول “تاكتيكال ريبورت” الذي ينقل عن مصدره أن السلطنة تحاول تأمين ذلك المبلغ، على الرغم من الإجراءات التقشفية التي عمّت أرجاء سلطنة عمان.

الإنفاق على التسليح؟

وسيخصص ذلك المبلغ- بحسب التقرير- لحماية ساحل السلطنة، وذلك من خلال شراء أنظمة دفاع جوي وأنظمة كشف عن التهديدات تحت الماء، إضافة إلى ذخائر موجهة بدقة من نوع (PGMs) وصواريخ مضادة للسفن و”جو-جو” و”جو-أرض” لصالح القوات البحرية والجوية.

وكان تقرير لمعهد دول الخليج العربية في واشنطن” ذكر أن القضايا الأمنية في المنطقة قد تعيق الجهود المبذولة لجعل سلطنة عمان مركزًا استثماريًا أكثر جاذبية.

فقد وقعت هجمات على ناقلات النفط قبالة ساحل الفجيرة وهجمات في خليج عمان في الفناء الخلفي للسلطنة.

وفي عام 2018، أصدر السلطان الراحل قابوس بن سعيد مرسومًا ملكيًا يمنع الأجانب من امتلاك الأراضي في مسندم والمواقع الاستراتيجية الأخرى.

ولفت إلى أن “المنطقة الجنوبية من عمان تواجه تهديدات أمنية أيضًا، فهناك توازن ضعيف يحكم التفاعلات على طول الحدود بين ظفار العمانية والمهرة اليمنية.

وتابع أن هذه المنافسة غير المباشرة بين السعودية والإمارات وعمان أدت إلى انقسامات قبلية وسخط شعبي على الجانب اليمني من الحدود.

ويزيد التوتر المتنامي بين الجماعات القبلية المسلحة في المهرة من إمكانية تسلل الخصومات الإقليمية إلى عمان لتبرز الحاجة لزيادة الإنفاق على التسليح.

مقتل عماني بالإمارات يفجر غضبًا بالسلطنة

الوسوم
اظهر المزيد

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري ، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق