تكنولوجيارئيسي

فيسبوك توقف 200 تطبيق

تواصل عملاق مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مساعيها لتجاوز فضيحة كشف بيانات وخصوصية مستخدميها والتي أثرت على أسهم الشبكة وأرباحها بشكل كبير.

ونشرت فيس بوك تحديثاً حول تحقيقها بخصوص التطبيقات التي لديها إمكانية وصول كبيرة لبيانات المستخدمين وتسيء التعامل معها، حيث توصلت إلى قائمة بـ 200 تطبيق أوقفتها عن العمل لم تكشف عن أسمها.

وشرحت فيس بوك أن عملية التحقيق الشاملة التي بدأت فيها حول التطبيقات التي لديها وصول كبير للبيانات الحساسة، تمر عبر مرحلتين، تتمثل الأولى في مراجعة شاملة لتحديد التطبيقات التي لديها وصول كبير لبيانات المستخدمين، والثانية تتم عندما يكون لديها شكوك كبيرة حيال تطبيق معينة فإنها تجري تحقيق موسع أكثر تطرح من خلاله أسئلة مفصلة حول التطبيق والبيانات التي لديه وصول إليها وتجري تدقيق إضافي.

تقول فيس بوك أنها عينت فريق ضخم من الخبراء كموظفين داخل الشركة وخبراء مستقلين يعملون على التحقيق حول التطبيقات بأسرع وقت ممكن.

وحتى اليوم قامت بالتدقيق في آلاف التطبيقات وتوصلت إلى تعطيل 200 منها، وأكدت أنها ستوقف أي تطبيق تراه يسيء استخدام بيانات المستخدمين.

نظراً للعدد الكبير من التطبيقات التي تستخدم منصة فيس بوك للوصول لبيانات المستخدمين، فإن العملية ستسغرق وقتاً طويلاً نسبياً لتشمل كافة التطبيقات، وربما حتى ذلك الوقت يكون بعض التطبيقات النشطة والفعالة مازالت تشارك بيانات المستخدمين مع جهات خارجية.

ويركز تحقيق فيس بوك على التطبيقات التي تم إدراجها عام 2014 وما سبقه نظراً لأنه في ذلك الوقت كانت سياسة الخصوصية متساهلة وتسمح حتى بسحب البيانات عن أصدقاء المستخدم وإن لم يستخدموا التطبيق بالفعل، لكن بعد ذلك الوقت زادت القيود على التطبيقات ولم تعد هذه الممارسات مسموحة.

وخصصت فيس بوك  صفحة لتبلغ المستخدم إن كان هناك تطبيق ما تم اكتشافه وأساء استخدام بياناته، وحالياً تعرض فيها ما يتعلق بفضيحة Cambridge Analytica.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى