تكنولوجيا

فيس بوك يمنع بث مباشر لوفاة أحد المدافعي عن القتل الرحيم

قامت شركة فيس بوك بمنع ناشطاً فرنسياً من مدافعي عن القتل الرحيم من أن يبث لحظاته موته مباشرةً على الهواء،

وهو رجل يعاني من مرض مزمن قد ألزمه فراشه لسنوات عديدة، وقد قرر الانتحار عن طريق بث مقاطع مصورة له.

ويدعى هذا الرجل “آلان كوك” ويبلغ من العمر 57 عاماً، فقد ناشد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأن يساعده في

وفاته عن طريقة تقديم مساعدة طبية، وطلب أن تظهر نهايةً للحظاته المؤلمة بصورة بث مباشر على الهواء، بعد أن

أعلن أنه سوف يضرب عن الطعام والشراب.

حيث قال الرئيس الفرنسي “ماكرون” عن طريق رسالة نشرها هذا الأسبوع، إن القانون الفرنسي يمنعه من أن يوافق

ل آلان كوك على طلبه “الحق في الرحيل بكرامة” أو ما يسمى بـ القتل الرحيم ، وذلك عن طريق الموت بمساعدة طبية.

وقد نشر “آلان كوك” يوم الجمعة مقطعاً يظهر فيه وهو مستلقياً على السرير وهو يتناول آخر وجبة سائلة له كما وصفها.

وقال “آلان كوك” حسب ما ورد في أسوشيتد برس: “أعلم أن الأيام المقبلة ستكون صعبة للغاية، لكنني قد اتخذت

قراري وأنا هادئ”.

حيث أكد فيس بوك أنه منع البث المباشر ل آلان كوك لأسباب وضحها وقد أضافت في بيانٍ لها:” قلوبنا مع آلان كوك

ومن تأثروا بهذا الوضع المحزن، ولكننا نحترم قراره بلفت الانتباه إلى القضية المعقدة والصعبة، بناءً على توجيهات الخبراء،

قد اتخذنا خطوات لمنع آلان من البث المباشر، لأننا لا نسمح بتصوير محاولات انتحار مثل هذه “.

وقد نشرت وسائل إعلام فرنسية سابقاً بأن كوك يعمل سباك، وهو يعاني من مرض منذ سنواتٍ طويلة وغير قابل

للشفاء، وإنه قد تعايش مع هذا المرض لمدة 34 عاماً، وإنه قد أجرى عدة عمليات جراحية وقد باءت بالفشل، وعلى

أثر ذلك أصبح يفضل الموت.

وقد خطط كوك لاحقاً بالبث المباشر لكي ينهي حياته بالقتل الرحيم ، وقد اتخذ قراراً بوقف جميع الأطعمة والسوائل

وكذلك الأدوية، ولكن رسالة من فيس بوك قد جاءت يوم السبت على حساب كوك قالت إن فيس بوك قد منعته من

نشر مقاطع مصورة له حتى يوم الثلاثاء.

 

أقر أ أيضاً: أمازون تحصل على رخصة التوصيل الطائر في الولايات المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى