enar
الرئيسية / أهم الأنباء / قصف إسرائيلي يستهدف مواقع فصائل مدعومة من إيران جنوبي سوريا
إسرائيل تقصف أهدافًا بشكل مستمر داخل سوريا
إسرائيل تقصف أهدافًا بشكل مستمر داخل سوريا

قصف إسرائيلي يستهدف مواقع فصائل مدعومة من إيران جنوبي سوريا

قصف الجيش الإسرائيلي بعد منتصف الليلة الماضية أهدفًا تابعة لفصائل مسلحة مدعومة من إيران في تل الحارة بريف درعا الغربي جنوبي سوريا.

وأفادت وكالة أنباء النظام السوري (سانا) بأن “العدو الإسرائيلي أقدم بعد منتصف الليل على شن عدوان على تل الحارة بريف درعا”.

وذكرت أن “العدو الإسرائيلي شن قرابة الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل عدوانا على تل الحارة بريف درعا الغربي وبأن أضرار العدوان اقتصرت على الماديات”.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصدر قريب من النظام السوري قوله إن الجيش الإسرائيلي قصف تل الحارة من الجولان السوري المحتل.

وقال شهود عيان إنهم سمعوا دوي انفجارات عنيفة في تل الحارة، وشوهدت ألسنة النيران تتعالى من أطراف المنطقة.

وقالت مصادر مخابرات غربية إن المنطقة كانت نقطة تمركز القوات الروسية في سوريا، لكن سيطرت عليها مؤخرًا فصائل مسلحة مدعومة من إيران.

وتل الحارة من أهم المواقع الاستراتيجية في الحدود الإدارية بين ثلاث محافظات هي ريف دمشق ودرعا والقنيطرة، والذي يعرف بمثلث الموت الذي استعادت القوات الحكومية السيطرة عليه قبل نحو عام.

وهذه المرة الثانية التي تقصف فيها إسرائيل المنطقة، إذ استهدفت مواقع للنظام السوري في 11 يونيو/ حزيران الماضي.

وفي الأول من يوليو/ تموز الجاري، قتل أربعة مدنيين سوريين– بينهم طفل- بقصف إسرائيلي استهدف مواقع عسكرية في حمص وريف العاصمة السورية دمشق، فيما أعلن النظام السوري تصدي دفاعاته الجوية للصواريخ.

وأفادت وكالة “سانا” التابعة للنظام السوري بـ”تصدي وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري بعد منتصف الليل لصواريخ معادية أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية باتجاه بعض المواقع العسكرية في حمص ومحيط دمشق”.

وكانت مقاتلات إسرائيلية قصفت في 11 يونيو/ حزيران، و18 مايو/ أيار، و13 إبريل/ نيسان مواقع للنظام السوري أدت لسقوط قتلى وجرحى، فيما أعلن النظام تصديه للغارات.

وتقصف مقاتلات إسرائيلية بشكل مستمر أهدافًا للنظام السوري والقوات الإيرانية الداعمة له في عديد المحافظات السورية.

وتُسفر الغارات عادة عن تدمير منشآت عسكرية وقتل مقاتلين سوريين أو إيرانيين أو موالين للنظام من جنسيات مختلفة.

ولا تُعلن إسرائيل عادة عن القصف، لكن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أقر في منتصف يناير/ كانون ثاني الماضي بمسؤولية جيشه عن الغارات.

وقال نتنياهو إن جيشه نفذّ مئات الغارات على أهداف إيرانية وتابعة لتنظيم حزب الله اللبناني داخل سوريا خلال سنوات الحرب.

 

فيديو: قتلى وجرحى بقصف إسرائيلي على دمشق وحمص.. تعرّف على المواقع المستهدفة!

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

الحرس الثوري الإيراني يقوم بدورية حول الناقلة التي ترفع علم المملكة المتحدة "ستينا إمبيرو" التي ترسو قبالة ميناء بندر عباس الإيراني

مسؤول إسرائيلي يحضر مؤتمر الأمن البحري في البحرين

من المقرر أن يحضر مسؤول إسرائيلي كبير مؤتمرًا في البحرين يوم الاثنين لمناقشة ملف إيران …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *