الاقتصادالخليج العربيرئيسي

قطر تدعم التعليم في غزة بـ31 مليون دولار

استثمرت مؤسسة “التعليم فوق الجميع” أكثر من 31 مليون دولار أمريكي في إعادة بناء وتجديد وصيانة المؤسسات التعليمية في قطاع غزة منذ العدوان الإسرائيلي عام 2014.

وجاء استثمار المؤسسة من خلال برنامج “الفاخورة” التابع لها، والذي يوفر نظام دعم حيويًا وشاملًا للتعليم في غزة.

كما يأتي بعد تبرع شريكها “صندوق قطر للتنمية” عقب زيارة وفد منها برئاسة مدير عام صندوق قطر للتنمية خليفة بن جاسم الكواري، وممثلين عن مؤسسة “التعليم فوق الجميع” للقطاع الأسبوع الجاري.

وكانت مؤسسة “التعليم فوق الجميع” أطلقت عديد المشاريع في القطاع مع شركائها، ومنهم منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف”، ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وتهدف المشاريع بالأساس إلى إعادة إعمار قطاع التعليم، بالإضافة إلى الاستثمار في النظام التعليمي بقطاع غزة، وتنفيذ بعض المشاريع الصحية.

وشملت المشاريع مساعدات طبية طارئة، وإعادة بناء المباني المتضررة، وتوفير الدعم الاجتماعي للأطفال وإنشاء برامج مهنية للطلاب ذوي الإعاقة.

وكانت تلك المشاريع شريان الحياة لنظام التعليم في غزة، إذ عمّت الفائدة على الأسر كافة تقريبًا، سواء أكان ذلك من خلال العمل أثناء جهود إعادة الإعمار أو انتظام الأطفال في إحدى المدارس التي أعيد بناؤها حتى الآن.

واستفاد 218 ألف شخص بشكل مباشر من المشاريع، وأكثر من ١٠٠٠ منحة دراسية، كما قدم “الفاخورة” المساعدة لأكثر من 1.2 مليون مستفيد بشكل غير مباشر بالقطاع.

وتمكّنت المؤسسة من بناء أو ترميم أو تمديد أو إعادة تأهيل 93 مدرسة وجامعة، وبناء أو توسعة 192 فصلا دراسيا، وتدريب 11.349 مدرسا على أنشطة الدعم النفسي والاجتماعي، و424 مرشدا مدرسيا و642 اختصاصيا في مجال الصحة النفسية، وإنشاء 25 غرفة علاج وسبع وحدات استشارية متخصصة.

وأكد الكواري التزام صندوق قطر للتنمية بالمساهمة في تغيير حياة الأطفال واللاجئين في غزة، من خلال إطلاق هذه المشاريع والاستثمار في رأس المال البشري الفلسطيني.

وأشار الكواري إلى نجاح البرنامج في تمكين أكثر الشباب ضعفًا في قطاع غزة.

وتطلّع مدير عام صندوق قطر للتنمية إلى تطوير العلاقات مع الشركاء مستقبلًا، ولعب دور أكبر في التعليم وإلهام الأطفال والشباب في غزة من أجل نمائهم وازدهار مجتمعاتهم.

ويعيش قطاع غزة في حصار خانق منذ عام 2006، وتعرّض منذ ذلك التاريخ لثلاثة حروب إسرائيلية مُدمرة، قتلت الآلاف من سكانه، ودمّرت اقتصاده وبنيته التحية.

وقدّمت دولة قطر مشاريع للقطاع بنحو نصف مليار دولار خلال السنوات الماضية في محاولة للنهوض بالواقع المتردي هناك.

 

التلفزيون القطري يجمع 16 مليون ريال تبرعات لغزة خلال ساعة فقط

اظهر المزيد

مصطفى صبح

مصطفى صبح كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى