قطر تضخ نصف مليار ريال في مشاريع المياه العالمية في 5 سنوات

استفاد أكثر من 17 مليون شخص حول العالم من الإنفاق على مشاريع المياه والصرف الصحي التي تنفذها قطر في السنوات الخمس الماضية.

فمن عام 2016 حتى عام 2021، نفذت المؤسسة الخيرية أكثر من 56 ألف مشروع في مختلف دول العالم، تصل قيمتها إلى ما يقرب من نصف مليار ريال.

وقالت قطر الخيرية في بيان لها “تعتبر قطر الخيرية من أهم المنظمات الدولية التي تعمل على مكافحة الجفاف والتصحر في العديد من مناطق العالم”.

وتنوعت ما بين حفر وتجهيز الآبار السطحية والعميقة، وإنشاء وتجهيز محطات تنقية المياه، بالإضافة إلى إنشاء مرافق الصرف الصحي، وتجهيز شبكاتها، وصيانة وإعادة تأهيل مرافق المياه والصرف الصحي.

اقرأ أيضًا: كيف ألهمت كورونا شباب قطر في ابتكار المشاريع ؟

هذا العام وحده، نفذت المنظمة حوالي 10000 مشروع في بلدان مختلفة، بما في ذلك بنغلاديش ونيجيريا وكوسوفو والسنغال وكينيا وساحل العاج وألبانيا والصومال وتوغو ومالي وتشاد وفلسطين. وكشفت المنظمة أن أكثر من 6 ملايين شخص استفادوا من المشاريع هذا العام، بتكلفة إجمالية تقارب 101 مليون ريال قطري.

وساعدت المشاريع في التخفيف من الصراعات اليومية لآلاف الأسر الضعيفة والمحتاجين في جميع أنحاء العالم، مما يسلط الضوء على التزام المؤسسة بمكافحة الجفاف والمعاناة.

جاء ذلك في تقرير لجمعية قطر الخيرية، صدر في اليوم العالمي لمكافحة التصحر والجفاف، الخميس، لتسليط الضوء على جهودها في استعادة الأرض وخلق المرونة الاقتصادية.

فعلى مدار العام، تنظم الأمم المتحدة والمنظمات غير الربحية في مختلف البلدان حول العالم فعاليات لنشر الوعي حول التعاون المطلوب لمكافحة التصحر والجفاف.

ووفقًا لإحصاءات الأمم المتحدة، عانت الصومال بشدة من الجفاف الشديد والتصحر، وتقدر أن 2.7 مليون صومالي سيواجهون نقصًا حادًا في الغذاء في الأشهر المقبلة.

وفي محاولة لتخفيف بعض معاناة المجتمع، نفذت QC أكثر من 900 مشروع في الصومال خلال السنوات الخمس الماضية، استفاد منها أكثر من 413000 شخص. وأضافت المنظمة أن التكلفة الإجمالية للمشاريع تجاوزت 31 مليون ريال قطري.

وفي عام 2021، قامت المنظمة الخيرية بحفر 16 بئراً ضحلة في الصومال و 32 بئراً عميقة بطول 200 متر.

كما عملت قطر الخيرية على تفعيل شراكاتها الاستراتيجية من خلال مكتبها في الصومال مع المنظمات الدولية مثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة، ومنظمة الأغذية والزراعة، والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والهيئة الطبية الدولية، واللجنة الدولية. للصليب الأحمر. قطر الخيرية هي أيضا عضو في تحالف المنظمات غير الحكومية في الصومال.

كما وقعت قطر للجودة اتفاقية تعاون وشراكة مع وزارة الطاقة والموارد المائية في مقديشو في عام 2019 لتحقيق التنمية المستدامة في قطاع الطاقة والمياه.

وتضمنت الشركة البدء في حفر الآبار العميقة والضحلة، وحفر برك المياه، وترميم الآبار العميقة، وتركيب مضخات المياه بالطاقة الشمسية للآبار المحفورة، بالإضافة إلى تدريب الكوادر في مجال الطاقة المتجددة وتكنولوجيا المياه.

وبعد المسودة في الصومال في عام 2019، قدمت المؤسسة آلاف المساعدات إلى البلاد، بما في ذلك توزيع المواد الغذائية الأساسية والشروع في حملة لتوصيل المياه المحمولة إلى الأماكن النائية.

واستفاد أكثر من 119 ألف شخص من المساعدات في البلاد والتي قدرت بستة ملايين ريال.

وأضاف قطر الخيرية: “بلغت القيمة الإجمالية لمشاريع قطر الخيرية للمياه وحملات الإغاثة للمتضررين من الجفاف والجفاف في عام 2019 حوالي 11.5 مليون ريال، استفاد منها أكثر من 550 ألف شخص”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى