الخليج العربيرئيسي

قناة العربية تُلغي تقييمها في فيسبوك

عمدت قناة العربية السعودية على إلغاء أيقونة التقييم (Reviews) من صفحتها الرسمية على فيسبوك بعد حملة قادت لتقليص التقييم أكثر من درجتين ونصف.

وظهرت صور انخفاض تقييم قناة العربية من 4.1 إلى 1.4، قبل أن تزيل القناة أيقونة التقييم من صفحتها بشكل تام.

وكانت الحملة بدأت لتقليص تقييم المحطة ردًا على تغطية غير مهنية ومسيئة للفلسطينيين.

حيث عمدت قناة العربية على مدار أيام من الشهر الجاري، تضمنت اتهام قطاع واسع من الفلسطينيين بالتجسس لصالح إسرائيل.

وزعمت قناة العربية في تغطيتها، أن الأمن في غزة ألقى القبض على 16 فردًا من كتائب القسام، وقائد الكوماندوز البحري.

في حين نجح شخصٌ آخر في الهروب إلى “إسرائيل” بعد اكتشاف أمره، وهو ما نفته حركة حماس ووزارة الداخلية.

وذلك قبل إصدار قرار بمنع مراسلي القناة وضيوفها من الظهور في قطاع غزة، وقد شمل هذا القرار قناة الحدث التابعة لها.

وكانت وكالة الأنباء الفرنسية نقلت عن مصدر في وزارة الداخلية إن قرار منع العربية والحدث من العمل في غزة.

جاء ذلك بعد فبركتها لأخبار تسيء للمقاومة الفلسطينية في تساوق مع الحملة الإسرائيلية لتشويه المقاومة على حد قول المصدر.

إقرأ أيضًا: وزارة الداخلية الفلسطينية تطرد قناة العربية من غزة

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية نقلاً عن المصدر إن القرار صدر عقب بث القناتين السعوديتين تقارير مغلوطة.

وذلك حول اعتقال خلية من حماس بتهمة العمالة لصالح إسرائيل وكانت حماس قد نفت ما أوردته قناة العربية وقالت إنها تتساوق مع الدعاية الإسرائيلية.

ويتضمن قرار وزارة الداخلية منع ظهور أي شخص على شاشة القناتين من غزة.

ويشمل أيضاً معاقبة أي جهة تقدم خدمات إعلامية لقناتي العربية والحدث في قطاع غزة، وقال صحفي متعاون مع القناة في غزة إنه أُبلغ بهذا القرار.

القناة أوردت الخبر

وأوردت قناة العربية المعنية هذا الخبر على شاشتها وموقعها الالكتروني.

وأكدت حماس أن إفراد القناة السعودية التي تتخذ من الإمارات مقرًا لها ساعات من التغطية المفتوحة بشكل متواصل وفبركة أخبار.

بالإضافة إلى بث معلومات مغلوطة لا يمكن تفسيره سوى بالاشتراك بالحملة الإسرائيلية المنظمة ضد المقاومة الفلسطينية للنيل منها وتشويه صورتها.

وأكد القيادي رفيع المستوى في حركة حماس موسى أبو مرزوق خبر اعتقال خلية تعمل لصالح إسرائيل في قطاع غزة.

لكنه أشار إلى أن ما يتم إثارته عبر وسائل إعلام حول اتهام قادة من كتائب القسام بالعمالة للاحتلال غير صحيح بالمطلق.

وأضاف أن المعتقلين ليسوا قادة في حركة حماس أو في كتائب القسام وأشار إلى هروب أحدهم باتجاه الاحتلال الإسرائيلي.

وقال أبو مرزوق إن ما ينشر عبر قناة العربية هو كذب وتدليس ويجب ألا تتحول وسائل الإعلام من عربية إلى عبرية.

وكانت القناة قد أظهرت تبنيها للرواية الاسرائيلة مما دفع وزارة الداخلية لاغلاق مكاتب قناة العربية العاملة في غزة عام 2013.

ولكن سمحت لمحللين سياسيين وصحفيين بالظهور عبر شاشتها من غزة الأمر الذي انتهى بعد هذا القرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى