منوعات

كيفية الحفاظ على مزاج إيجابي في العمل

يعتبر الحفاظ على مزاج إيجابي في العمل من أهم الطرق التي تساعد على تحقيق النجاح.

فهو يؤثر في بناء علاقات ودية وناجحة مع زملائك في العمل، ومن أجل أن تحافظ على هذه الأجواء، يجب الحرص على تنفيذ بعض النصائح التي تضمن بعد أي أجواء سلبية وخلافات داخل العمل.

لأنها قد تؤدي إلى فشل المشاريع، ومنع تحقيق هذه المشاريع ضمن فريق متعاون. ومن أهم أساسيات الحفاظ على مزاج إيجابي في العمل.

ليس من السهل أن نحافظ على مزاج إيجابي في مكان العمل، لكن يمكنك الوصول إلى هذا الهدف وذلك باتباع هذه النصائح المهمة:

  • عدم التوقف عند المشاكل، ويجب عليك البحث عن حلولٍ لها.

عندما تواجه مشكلة معينة أثناء أداء عمل معين، من الخطأ التفكير بطريقة سلبية. فمن الأفضل تجنب ذلك، ويجب عليك البحث عن أفضل وأقرب حل لهذه المشكلة.

كما يجب عدم التوقف عند الملاحظات التي يتم تلقيها ويجب أن تعتبرها درساً يمكن أن تستفيد منه.

  • الابتعاد عن الخطاب السلبي

وهدا يعني عدم التحدث عن المواقف والواجبات بطريقة سلبية، كما أنه يجب تقديم التشجيع للآخرين ودفعهم لمواصلة بذل الجهد.

والتعاون من أجل تحقيق الأهداف. وفي هذه الحالة يجب أن تختار الكلمات ذات تأثير جيد، ومعاني بعيدة عن السلبية.

  • تحديد الأهداف الواقعية

وفي هذه الحالة يمكنك تحافظ على الدوافع التي تشجع على الالتزام في العمل حتى تمكنك من الوصول للأهداف.

وفي المقابل يمكن للأهداف الغير واقعية والتي لا يمكن تحقيقها في مرحلة ما أن تسبب الشعور بكسرة الأمل والإحباط، وأن تحد من مواجهة المصاعب.

  • التواصل مع الأشخاص الإيجابيين

يجب الابتعاد قدر الإمكان عن الأشخاص دائمي الاعتراض والتذمر، ومن هم غير قادرين على التعاون ضمن فريق واحد،

من أجل الوصول للهدف والحصول على مزاج إيجابي.

فهذا يشجع على التفكير بطريقة عملية، وعلى الصعود إلى الأمام من أجل تنفيذ الخطط

التي يتم وضعها بشكل دوري لتنفيذها على المدى الطويل أو القصير.

  • الحفاظ على روح المرح

غالباً ما تسود في أجواء العمل طريقة التفكير والتصرفات الجدية، وهذا لا يمنع من الخروج عن هذه الأجواء أحياناً ونشر المرح.

وذلك عن طريق التحدث بتعليق طريف على بعض المواقف أو مشاركة بعض النكات أو غير ذلك. فهذا يعطي نوع من التهوية والمنفس.

ليساعد الموظفين على التنفس ويعطيهم القدرة على تشجيعهم على العطاء، وتنشيط إمكانياتهم.

  • طلب المساعدة

الانطوائية من أسوأ الطرق في التعامل السلبي مع زملائك بالعمل، ومن أجل الابتعاد عنها،

يجب عدم رفض أي طلب مساعدة من زملائك في حالة الحاجة لها، فهذا يقوي العلاقة الودية ويساهم في نشر أجواء مفيدة ومثمرة للجميع.

  • إلقاء التحية

من أكثر الأخطاء انتشاراً هو الدخول إلى مكان العمل من دون إلقاء التحية، أو إلقائها بطريقة غير لطيفة.

فمن المهم جداً فعل ذلك مع ابتسامة لطيفة وبنبرة صوت تدل على الفرح وإلى مشاعر إيجابية تجاه الآخرين تمنحك مزاج إيجابي.

ومن المهم مشاركة زملاء العمل في تناول الفطور أو القهوة أو وقت الاستراحة.

  • الفعالية

إن التمتع بمزاج إيجابي في العمل يؤدي إلى المبادرة وتقديم الاقتراحات التي تحسن من الواقع المهني والاتجاه به إلى الأمام.

لذلك من المهن المشاركة في وضع الخطط، وتقديم الملاحظات وعدم التردد في مناقشة الآخرين والتحدث معهم بطريقة هادئة ومرنة.

فهذا يعمل على تطوير العلاقات وجعلها علاقات بناءة مثمرة مع الزملاء ويؤدي إلى نجاح العمل وتقدمه.

 

صداع الشقيقة… علاجه بالطب الانعكاسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى