كيف رصد الاعلام الانجليزي الهزيمة المفجعة أمام إيطاليا

مع انتهاء بطولة أمم أوروبا و التي انتهت بفوز مستحق للمنتخب الايطالي على نظيره الانجليزي بركلات الترجيح، بدت المعاناة واضحة على الاعلام الانجليزي صباح اليوم الاثنين كردة فعل على خسارة المنتخب الانجليزي الذي لم يحقق اي فوز في اي بطولة كبيرة منذ 55 عاماً.

وكان العنوان الأبرز لصحيفة الاندبندنت ” الدموع للأبطال ” واصفاً لاعبي المنتخب بالابطال لوصولهم لنهائي البطولة و لكن الخسارة جعلتهم يبكون بعد الهزيمة بركلات الترجيح.

وكتبت صحيفة “ديلي ميل” (Daily Mail) في صفحتها الرئيسة “كل شيء ينتهي بالدموع”، في حين تصدر صحيفة “ديلي تلغراف” (Daily Telegraph) العنوان “المعاناة القصوى.. قلوبنا تنفطر في ركلات الترجيح مرة أخرى”، بجانب صورة للمدرب جاريث ساوثغيت وهو يواسي ساكا الذي أهدر المحاولة الحاسمة في ركلات الترجيح.

وانتهى الوقتان الأصلي والإضافي للمباراة -التي أقيمت على ملعب ويمبلي في لندن- بالتعادل 1-1، ثم حسم المنتخب الإيطالي المواجهة واللقب لصالحه بالفوز 3-2 بركلات الترجيح.

وتوج المنتخب الإيطالي -أمس الأحد- بلقب البطولة الأوروبية للمرة الثانية في تاريخه، حيث كان التتويج الأول عام 1968، وشارك فيه نجوم بارزون أمثال حارس المرمى دينو زوف ولويغي ريفا وجاني ريفيرا وساندرو ماتسولا.

الصحافة الايطالية ” أوروبا لنا “

وذكرت صحيفة “لا ريبوبليكا” (La Repubblica) الإيطالية أن “زوف وريفا وريفيرا وماتسولا وجدوا من يستحقون أن يكونوا خلفاء لهم. أوروبا لنا”.

ونشرت صحيفة “لا غازيتا ديلو سبورت” (La Gazzetta dello Sport) عنوانا ذكرت فيه “إيطاليا، نحن نحبك بجنون: نحن أبطال أوروبا”.

شاهد أيضاً: إيطاليا تقصي إسبانيا بركلات الترجيح و تصعد للدور النهائي

المصدر: الجزيرة نت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى