الاقتصادرئيسي

لبنان: استكشاف إسرائيل النفط والغاز قرب الحدود “خطير للغاية”

حذر الرئيس اللبناني ميشال عون من أن قرار إسرائيل البدء في استكشاف النفط والغاز في منطقة متنازع عليها على طول الحدود مع لبنان “خطير للغاية”.

وقال عون خلال لقاء مع بطريرك الروم الملكيين في لبنان: “لن يسمح لبنان بأي انتهاك لمياهه الإقليمية المعترف بها دولياً خاصة في المنطقة الاقتصادية الخالصة حيث يوجد بلوك 9 الذي سيكتشفه لبنان في غضون شهر”.

وأكدت الكنيسة الكاثوليكية على لسان يوسف العبسي أن الخطوة الإسرائيلية “ستعقد الوضع أكثر”.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية مؤخرا أن الحكومة الإسرائيلية وافقت على استكشاف النفط والغاز بالقرب من بلوك 72 – المعروف سابقا باسم “ألون د”.

وأثار القرار مخاوف في لبنان بشأن احتمال نشوب نزاع مسلح بين البلدين.

ويقع بلوك 72 بالقرب من حقول الغاز بلوك 9 في لبنان ، حيث تخطط بيروت لبدء الاستكشافات خلال الأشهر القليلة المقبلة بموجب عقد مع توتال الفرنسية.

وتقع الكتلان على طول حدود المياه المتنازع عليها بين البلدين.

وتشير البيانات الرسمية إلى أن احتياطيات لبنان البحرية تقدر بنحو 865 مليون برميل من النفط و 96 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي.

وتمتلك الدولة العربية حدوداً بحرية غير مرسّمة مع إسرائيل تنطوي على منطقة بحرية مثلثة تبلغ مساحتها حوالي 860 كيلومترًا مربعًا تمتد على طول حافة ثلاث من كتل الطاقة البحرية العشر.

ودخل لبنان منذ أكتوبر الماضي أزمة اقتصادية غير مسبوقة تسبّبت بموجة غلاء حادة، وضرب تأثيرها جميع فئات المجتمع، حيث تشهد البلاد أزمة سيولة حادة وشحّ الدولار. ووفق البنك الدولي، فإن نسبة الفقر في لبنان وصلت قرابة 50%.

ومع تعمّق الأزمة، وتعطّل آلاف اللبنانيين عن العمل، يتظاهر بشكل دوري عشرات الآلاف في العاصمة بيروت ومدن رئيسية أخرى ضد السياسات الحكومية، متهمين المسؤولين بالفساد، وإغراق البلاد بالأزمات، والتسبب بالعجز الاقتصادي.

 

اقرأ المزيد/ انهيار الليرة يترك لبنانيين بلا طعام

الوسوم
اظهر المزيد

يوسف رجب

محرر خليجي مهتم بشئون الشرق الأوسط مواليد عام 1984 في الكويت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق