الخليج العربيرئيسي

لمواجهة الجائحة.. قطر تدعم القطاع الخاص بـ5 مليارات ريال

أعلن مجلس الوزراء القطري الأربعاء تقديم حزمة دعم جديدة لصالح القطاع الخاص بقيمة 5 مليارات ريال بدلاً من 3 مليارات لمواجهة جائحة كورونا.

وأوضحت وسائل الإعلام القطرية أن بنك قطر للتنمية الذي يدير البرنامج سيصدر الإجراءات والضوابط اللازمة لصالح القطاع الخاص .

وسيتم العمل بالبرنامج لمدة 3 أشهر إضافية، عدا عن استمرار إعفاء السلع الغذائية والطبية من الرسوم الجمركية لمدة 3 أشهر إضافية.

كما قرر المجلس الوزاري دعمًا من أجل القطاع الخاص استمرار إعفاء القطاعات التالية من رسوم الكهرباء والماء لـ3 أشهر إضافية.

وتشمل تلك القطاعات: الضيافة والسياحة، التجزئة، الصناعات الصغيرة والمتوسطة، المجمعات التجارية، المناطق اللوجستية”.

وتضمنت القرارات استمرار تجديد الرخص والسجلات التجارية المنتهية تلقائياً لمدة 3 أشهر إضافية على أن تتم تسوية الرسوم المستحقة لاحقاً.

وارتفع إجمالي حالات الإصابة بالفيروس في البلاد إلى 122 ألفا و449 حالة منذ بدء التفشي، فيما وصل مجمل حالات الشفاء إلى 119 ألفا و400 حالة، وفق بيانات حكومية.

وكانت  وكالة “موديز” للتصنيف الائتماني قالت إن رؤوس الأموال القوية للمصارف القطرية تدعم توليد الدخل لصالح القطاع الخاص.

وذلك على الرغم ارتفاع تكاليف المخصصات المتعلقة بتفشي فيروس كورونا.

وأوضحت في تقرير بحثي أمس الثلاثاء أن إجمالي دخل البنوك القطرية ارتفع بنسبة 6 في المئة.

وذلك على أساس سنوي إلى 21.4 مليار ريال في النصف الأول من 2020، رغم الضغوط المالية التي فرضتها الجائحة.

وذكرت الوكالة أن الحواجز الرأسمالية القوية للبنوك ستستمر في دعمها، ولكن سيصاحب ذلك تدهور جودة الأصول بفعل الجائحة وانخفاض أسعار النفط.

وبدأت قطر، أمس الثلاثاء، تطبيق الجزء الثاني من المرحلة الرابعة من الرفع التدريجي للقيود المفروضة جراء فيروس كورونا.

وشملت رفع الطاقة الاستيعابية لدور السينما والمسارح إلى 30%، مع تطبيق الإجراءات الاحترازية.

كما شملت الترتيبات المخصصة لدعم القطاع الخاص السماح للأشخاص من عمر 18 سنة فما فوق فقط بالدخول، وتخفيف الطاقة الاستيعابية لصالات التدريب والأندية الصحية وبرك السباحة العامة إلى 30%.

إصابات بكورونا

وفي قطر، أعلنت وزارة الصحة تسجيل .235 إصابة بكورونا، فضلا عن تعافي 256 مريضا.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن إجمالي الإصابات ارتفع إلى 122.449، منها 208 وفيات، و119.400 حالة شفاء.

وحتى عصر الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم 29 مليونا و788 ألفا، توفي منهم قرابة 940 ألفا.

وتعافى ما يزيد على 21 مليونا و587 ألفا، وفق موقع “ورلدوميتر”.

إقرأ أيضًا: قطر تتوقع عدم تفاقم تأثير وباء كورونا على الاقتصاد العالمي

اظهر المزيد

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري ، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى