رئيسي

ماكرون يمنح مهاجرا إفريقيًا الجنسية لإنقاذه طفلا فرنسيًا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين، عن مكافأة مهاجر إفريقي أنقذ طفلا من السقوط من شرفة مرتفعة، بمنحه الجنسية الفرنسية.

والتقى ماكرون، بالمهاجر المالي مامادو غاساما، في قصر الإليزيه بباريس، ووعده بتقنين أوضاع إقامته في فرنسا ومنحه الجنسية، حسبما أفادت وكالة أسوشيتد برس.

ووصف ماكرون، غاساما (22 عاما)، بأنه “بطل”، وعرض عليه العمل في هيئة الإطفاء في البلاد.

وكرّم الرئيس الفرنسي، غاساما، بـ “وسام الشجاعة والتفاني”، في نهاية لقائهما بقصر الإليزيه.

والسبت الماضي، تلقت فرق الإنقاذ بلاغا من بعض المارة يفيد بأنهم رأوا طفلا متدليا من الطابق الرابع من مبنى في شمال العاصمة باريس.

وعند وصولها رأت فرق الإنقاذ الشاب غاساما، يتسلق المبنى بيديه لإنقاذ الطفل البالغ أربع سنوات، وبالفعل تمكن من إنقاذه، في خطوة لقيت إشادة واسعة في البلاد.

https://youtu.be/TpAuMoAliEw

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى