الخليج العربيرئيسي

مسؤول كويتي يقدم بلاغًا ضد نفسه للنيابة العامة

قدم نائب رئيس الوزراء في الكويت أنس الصالح الخميس بلاغًا ضد نفسه للنائب العام وذلك عقب تقديم استجواب له من نائب يتهمه بالكسب غير المشروع.

وأوضح المسؤول الكويتي وهو ذاته وزير الداخلية في تغريدةٍ له على “تويتر”: “مع إيماني المطلق بحق النائب بالاستجواب، إلا أنه في قضايا التعدي على المال العام لا يجب الاكتفاء بالمساءلة السياسية فقط”.

وكتب قائلاً: “لذا تقدمت اليوم ببلاغ للنائب العام عما ورد في المحور الأول من استجواب المويزري، من اتهامي بالتربح من منصبي لإتاحة مساءلتي جزائيا، وتقديم شهادته”.

وقال الصالح: “الآن أمام الأخ النائب المويزري فرصتين لإثبات ما يدعيه من اتهامات باستغلالي لمنصبي والتكسب منه، أمام مجلس الأمة والقضاء الكويتي”.

وأشار أنه “سيسلم الثلاثاء القادم لمجلس الأمة طلب استيضاح عن الاستجواب”.

في المقابل رد المويزري على الصالح قائلا: “‏شكرا لمنحي فرصة كشف الحقيقة أمام المواطنين الكويتيين كافة”.

وأضاف عبر حسابه في “تويتر” مخاطبا الصالح، “أدعوك إلى صعود المنصة الثلاثاء القادم، وتمكيني من بيان الحقيقة كاملة، وكشفها أمام الشعب، بدلا من طلبك للاستيضاح طالما تدعي إنك لم تتربح أثناء توليك المناصب الوزارية”.

وكان رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، أعلن الثلاثاء الماضي، تسلمه استجوابا من النائب المويزري للصالح، مكونا من 3 محاور.

وأعلن المويزري في وقت سابق، أن المحاور الثلاث للاستجواب تتضمن التربح من المنصب الوزاري، وانتهاك ومخالفة وزير الداخلية للقانون وإساءة استعمال السلطة، وتزوير إرادة الأمة والعبث بقيود الناخبين.

يشار إلى أن الاستجواب هو أحد أدوات الرقابة التي يقوم بموجبها عضو مجلس الأمة الكويتي بتوجيه اتهام لأحد أعضاء السلطة التشريعية.

مثير للشكوك

وذلك حول معلومة تثير الشكوك في موضوع محدد.

والاستجواب حق للعضو لتقصي الحقائق ومراقبة أداء السلطة التنفيذية، وقد كفل الدستور الكويتي هذا الحق في المادة 100 منه.

ولكل عضو من أعضاء مجلس الأمة أن يوجه إلى رئيس مجلس الوزراء وإلى الوزراء استجوابات عن الأمور الداخلة في اختصاصاتهم ولا تجري المناقشة في الاستجواب إلا بعد ثمانية أيام على الأقل من يوم تقديمه، وذلك في غير حالة الإستعجال وموافقة الوزير.

الوسوم
اظهر المزيد

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري ، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق