الاقتصادرئيسي

مصرف لبنان: لا عودة لتثبيت سعر الليرة اللبنانية أمام الدولار

قال مصرف لبنان إن زمن تثبيت سعر الليرة اللبنانية أم الدولار الأمريكي ولّى قد وأن تعويم الليرة اللبنانية سيكون الفيصل النهائي في التداول.

وأعلن حاكم ​مصرف لبنان،​ ​رياض سلامة​ أن “عصر تثبيت سعر صرف ​الليرة اللبنانية​ مقابل ​الدولار​ الأميركي انتهى. ونتجه نحو سعر صرف معوم يحدده السوق”.

وقال إنه على استعداد لـ”تقديم كافة المعلومات الضرورية للتدقيق الجنائي الذي يطالب به ​المجتمع الدولي​”.

ويشكّل التدقيق الجنائي في حسابات المصرف المركزي أبرز بنود خطة النهوض الاقتصادي.

والتي كانت أقرتها الحكومة للتفاوض مع صندوق النقد الدولي قبل فشل تلك المفاوضات.

وورد أيضا ضمن بنود خارطة الطريق التي وضعتها فرنسا لمساعدة لبنان على الخروج من دوامة الانهيار الاقتصادي وإنعاش الليرة اللبنانية .

ونفى سلامة في حديث إلى قناة “فرانس 24″، أن يكون ​المصرف المركزي​ قد قام بعملية احتيال، “مخطط بونزي” كما وصفه الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون.

وأشار سلامة أن “​البنك المركزي​ دعم ​الاقتصاد اللبناني​ و الليرة اللبنانية الذي كان على حافة الانهيار”.

وأكد أن “بعض الأثرياء اللبنانيين تمكنوا من سحب مبالغ كبيرة وإرسالها إلى الخارج، بينما لا يستطيع المواطنون سحب سوى مبالغ محدودة”.

ولفت سلامة إلى أنه اقترح ضوابط على رأس المال في بداية ​الأزمة​، لكن ذلك رُفض، نافيا استخدام “شركات وهمية” لإدارة عقاراته في الخارج.

واعتبر أنه “ضحية حملة من الهجمات الشخصية التي تهدف إلى جعله كبش فداء للأزمة”، مشددا على أنه ليس لديه حاليا أي خطط للاستقالة.

يذكر أن لبنان يشهد منذ العام الماضي انهياراً اقتصادياً تزامن مع انخفاض غير مسبوق في قيمة الليرة.

وتخلفت الدولة في مارس عن دفع ديونها الخارجية، ثم بدأت مفاوضات مع صندوق النقد الدولي جرى تعليقها لاحقاً.

توحد المفاوضين

وذلك بانتظار توحيد المفاوضين اللبنانيين وخصوصاً ممثلي الحكومة ومصرف لبنان تقديراتهم لحجم الخسائر وكيفية تنفيذ الإصلاحات.

اقرأ أيضًا: انهيار الليرة يترك لبنانيين بلا طعام

أدى انهيار الليرة اللبنانية غير المسبوق في البلاد الواقع شرق البحر المتوسط إلى إيجاد شرائح واسعة من اللبنانيين.

وذلك بقدرات شرائية سرعان ما تختفي.

تلك الأزمة المتمثقلة في انهيار الليرة جعلت الكثيرين عاجزين حتى عن ملء ثلاجاتهم بالخضار والألبان واللحوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى