شؤون دولية

مناورات بحرية مكثفة إيرانية قرب مضيق هرمز في بحر عمان

تم خلالها تجربة صواريخ وطائرات مسيرة قتالية

أطلقت البحرية الإيرانية مناورات بحرية في بحر عمان قرب مضيق هرمز ولمدة ثلاثة أيام بمشاركة سفن حربية وطائرات مسيرة وصواريخ هجومية.

وتهدف المناورات، حسبما أفاد الجيش الإيراني إلى استحداث تكتيكات لحماية المياه الإقليمية وخطوط الملاحة البحرية، وتمتد على أكثر من مليوني متر مكعب.

وتجرى مناورات “ذو الفقار 99” في المنطقة البحرية بين شمال المحيط الهندي إلى الطرف الشرقي لمضيق هرمز الاستراتيجي.

وستتم خلالها تجارب على صواريخ عابرة أرض-أرض وأرض-بحر وطوربيدات وراجمات صواريخ من سفن حربية وغواصات ومقاتلات وطائرات مسيرة.

ومن ذلك تجربة صواريخ كروز البحرية “نصر” المضادة للوحدات العائمة، و”قادر” المضادة للأهداف البحرية السطحية على بعد 200 كيلومتر.

وتم تجربة طائرة “سيمرغ” المسيرة المصممة لتدمير أهداف في المياه البعيدة، وكذلك الحال بشأن طائرة “كمان 12” القتالية والمخصصة للرصد.

وأوضح الجيش الإيراني أن هناك أهدافاً أخرى للمناورات، فيما لم يتم الإعلان عن الكثير منها لأسباب إستراتيجية.

وجرت المناورات بمشاركة القوات البحرية والبرية والجوية والدفاع الجوي.

ويعتبر مضيق هرمز من أهم المضائق العالمية حيث تمر منه ناقلات النفط التي تنقل ثلث النفط بحراً على مستوى العالم.

ويكثف الجيش الإيراني من تواجده في المنطقة، بالإضافة إلى تنفيذ مناورات بشكل متكرر، حيث تتم اختبارات جهوزية القوات المسلحة في مواجهة أي طارئ.

وكذلك يتم تجربة أسلحة وإنتاجات عسكرية بين فترة وأخرى، في ظل انتقادات للمخططات الإيرانية في المنطقة، وخاصة الخليج العربي.

وتواجه إيران حظراً عسكرياً واقتصادياً، وخاصة مع اتهامها بالسعي إلى الحصول على أسلحة نووية، وتهديد أمن واستقرار الدول المجاورة.

اقرأ أيضاً:

مناورة إيرانية عسكرية واسعة في الخليج العربي

وزير الدفاع الإيراني: توصلنا للدقة الكاملة بالصواريخ ونعمل على زيادة القدرة التدميرية

الرياض وواشنطن تطالبان بتمديد حظر الأسلحة على إيران

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى