الاقتصادرئيسيرياضة

مورينيو قد يودع مانشستر يونايتد

ذكرت مصادر داخل نادي مانشستر يونايتد أن أزمة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو قد تنتهي بقرار اقالته بعد مباراة الليلة المقرره مع فريق نيوكاسل يونايتد ضمن منافسات الدووري الإنجليزي.
ونقلت صحيفة ميرور عن المصدر قوله إن لاعبي الفريق تضرروا من انتقادات مورينيو الحادة والمستمرة، وهم مستعدون لمنعه من البقاء في النادي، مؤكدًا أن اقالته باتت حتمية بعد انتهاء مباراة الليلة أمام نيوكاسل.
ورغم نجاحه كمدرب لعدة نوادي بارزة في أوروبا، إلا أن مورينيو يستخدم أسلوبا فظا في انتقاد اللاعبين لأي سبب، ويحول بعض الهفوات لمشاكل شخصية بينه وبين بعض نجوم الفرق.
وقالت مصادر رياضية إن مورينيو خسر دعم لاعبي فريقه مانشستر يونايتد، الذين غضبوا من انتقاداته العلنية واضعافه للروح المعنوية للفريق، وثقة اللاعبين بأنفسهم، ما أدى لسريان روح السلبية في قلب الفريق.
وأمام اهتزاز الثقة بالنفس لدى لاعبي الفريق، فشل الشياطين الحمر في تحقيق أي انتصار في آخر أربعة مباريات، وألقوا باللائمة على المدرب مورينيو.

مشاكل مع النجوم
ويعرف مورينيو بمشاكله من نجوم الفريق الذي يدربه، وفي حالة مانشستر يونايتد فقد تواجه مع نجم الفريق، الفرنسي بول بوغبا، وجرده منه شارة نائب الكابتن، فيما هاجم الإنجليزي ماركوس راشفورد والإكوادوري أنطونيو فالنسيا والتشيلي أليكسيس سانشيز.

وعندما سؤل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش عن رأيه في سبب فشل أدريانو، قال إن العامل النفسي يمثل 50% من نجاح أو فشل أي لاعب كرة قدم. في إشارة إلى فشل مورينيو في تعزيز ثقة اللاعبين بأنفسهم، ومنهم أدريانو.

وقال لاعبون إن مورينيو كان مثلا أعلى للرياضيين، لكنه على المستوى الشخصي يحب المشاكل ويصنع صراعات وهمية مع نجوم فريقه، ثم يقسو عليهم بشدة، ويستبعدهم من التدريبات والمباريات.

ومثلا، قام مورينيو بتجميد مارسيال على دكة البدلاء، وهاجمه في عدة مناسبات علنية، بسبب تأخره في العودة بعد أن ذهب لجوار زوجته أثناء الولادة. ولم يتورع مورينيو أن يقول لوسائل الإعلام: أيتها الجماهير هذا مارسيال الذي طالبتوني أن أشركه كأساسي.

وكان لاعبي ريال مدريد الإسباني قد عانوا من ذات السلوك عندما كان مورينيو يتولى إدارة تدريب النادي الملكي.

واصطدم المدرب مع أفضل حراس المرمى لدى النادي إيكر كاسياس قديس النادي الإسباني، ليقوم باستبعاده قبل لحظات من أهم المباريات، ويخسرها بدون أن ترمش له جفن.

كما تكرر الأمر مع اللاعبين سيرجيو راموس وكريستيانو رونالدو ومسعود أوزيل وجرانيرو وغيرهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى