الخليج العربيرئيسي

موقع تونسي: مسؤولون إماراتيون يجتمعون بقادة أحزاب لتقويض الاستقرار

ذكر موقع “المراقب التونسي” أن تونس وجهت تحذيرًا شديد اللهجة إلى الإمارات العربية المتحدة واتهامها بالتدخل في شؤونها وتقويض الاستقرار.

كما كشف الموقع عن أن جهاتٍ أمنية في تونس طالبت الإمارات بوقف دعم أطراف تونسية مثل الحزب الدستوري الحر والذي من شأنه أن يقوض الاستقرار في تونس.

وقال الموقع إن دعم الإمارات لبعض الجهات في تونس يسعى لإنتاج حزب الرئيس المخلوع زين العابدين الفارّ إلى الإمارات.

وزعم الموقع أن مستشارين إماراتيين يبحثون مع مسؤولي الحزب الدستوري الحر في تونس والذي من شأنه تقويض الاستقرار في البلاد.

وتقول المصادر إن دعم الإمارات للحزب التونسي يقود إلى الإطاحة بالبرلمان وتقويض الاستقرار في تونس، ووأد الديمقراطية التونسية التي تعد جوهرة ما انتجته الثورة عام 2011.

وأوضح أن مسؤولين أمنيين تونسيين، أصبحوا على علم ودراية شاملة في معظم هذه اللقاءات وما ينتج عنها من مطالبات وتوصيات.

وذكرت مصادر في تونس أن المسؤولين في الجهات الأمنية يهدفون لتحريك هذا الملف إلى المستوى القضائي أيضاً من خلال النيابة العامة المسؤولة عن أمن تونس.

وتأتي الخطوة من أجل إصدار قرار قضائي يمنع الإمارات من التدخل في الشؤون التونسية، وفض أي اجتماعات مستقبلية بين مسؤولين من الإمارات والحزب الدستوري الحر.

وكان الموقع كشف قبل أيام عن اجتماع سري في سفارة الإمارات في العاصمة لوضع خطة لتصعيد الخلاف الداخلي في تونس.

اقرأ أيضًا: رئيسة الحزب الدستوري الحر التونسي عبير موسي تحتفل بذكرى تقلد بن علي السلطة

كما هدف الاجتماع إلى تصدير عبير موسي إلى المشهد واثارة الفتنة في تونس وتقويض جهود الاستقرار السياسي الذي عرفته تونس بعد الربيع العربي.

وأفادت المصادر أن الامارات تعمل على تعميق الأزمة بين رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة ومنع أي جهود داخلية أو خارجية للخروج من أزمة التحوير الوزاري التي عمقت الخلاف بين السلطة التنفيذية والتشريعية في البلاد.

كما أضافت المصادر أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع المخابراتي لتسليط الضوء على عبير موسي في الاعلام الاماراتي واظهارها بصورة المنقذة والشخصية الوطنية التي تعمل على إخراج البلاد من المأزق السياسي.

وقالت المصادر للمراقب التونسي إن الامارات تعمل على استثمار الأزمة بين رأسي السلطة في البلاد لصالح عبير موسي سليلة “التجمع الدستوري” المنحل (حزب الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي) وبيدق الثورة المضادة في تونس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى