نواب يطالبون بتعجيل إقرار قوانين مناهضة التطبيع وتعزيز المقاطعة في الكويت - الوطن الخليجية
الخليج العربيرئيسي

نواب يطالبون بتعجيل إقرار قوانين مناهضة التطبيع وتعزيز المقاطعة في الكويت

طالب نواب كويتيون بالتعجيل في إقرار مقترحات القوانين بشأن تفعيل مقاطعة الاحتلال الإسرائيلي وحظر التطبيع تمهيداً لإقرارها من مجلس النواب.

ووقع ثمانية عشر نائباً طلب استعجال نظر لجان مجلس الأمة واجتماعات المجلس لهذه الغاية، حيث تشهد الساحة الكويتية حراكاً ضد التطبيع.

وأشارت أوساط كويتية إلى تزايد الضغط على البلاد لاتخاذ موقف مماثل للإمارات في اتفاقها الأخير مع إسرائيل، وسط رفض شعب ورسمي كويتي.

وقال النائب محمد الدلال إنه تقدم وعدد من النواب، بالطلب لإقرار هذه المقترحات. وكان من بين الموقعين على الطلب رئيس المجلس مرزوق الغانم.

وكان خمسة نواب تقدموا سابقاً باقتراح قانون بشأن حظر التعامل أو التطبيع مع “الكيان الصهيوني ومنظماته”.

وطالبوا بمعاقبة من يخالف ذلك بالحبس والغرامة.

وذكر النواب أن هذا الاقتراح يهدف إلى “نصرة ودعم فلسطين وشعبها المسلوب حقه في العيش الكريم”.

وتقدم بالمقترح تقدم به كل من النواب خليل أبل وعدنان عبدالصمد وأسامة الشاهين وحمدان العازمي وعبدالله الكندري.

اقرأ أيضاً:

الكويت تواجه ضغوط “التطبيع” برفض رسمي وشعبي

ونص المقترح في مادته الأولى على أن يحظر التعامل أو التطبيع أو إقامة أي اتصالات أو علاقات مباشرة أو غير مباشرة مع إسرائيل.

ودعا إلى حظر فتح مكاتب تمثيل من أي نوع وعلى أي مستوى مع “الكيان الصهيوني” بطريق مباشر أو غير مباشر.

ونصت المادة الثانية على أنه يحظر على الجهات الحكومية والخاصة والأشخاص الطبيعيين والاعتباريين “عقد اتفاقيات أو بروتوكولات أو لقاءات.”

ويشمل الحظر “إسرائيل (الكيان الصهيوني) ومنظماته في جميع أنحاء العالم أو مع أي جهة تنتمي إليه بصورة مباشرة أو غير مباشرة.”

ونصت المادة الثالثة على أنه يحظر على المواطن أو الوافد المقيم بصورة دائمة أو مؤقتة وعلى كل شخص طبيعي أو اعتباري في الكويت أن “يتعاطف أو يشارك أو يطالب بالتعامل أو التطبيع.”

وأشارت إلى أن ذلك مرفوض عبر أي وسيلة إعلامية أو إلكترونية أو في مواقع التواصل الاجتماعي وعبر أي وسيلة حديثة أو مستحدثة.”

وتضمنت الحظر على التطبيع “بأي شكل أو صورة أو معنى أو تلميح بما يدعو فيه إلى التعاون أو التواصل أو الاتصال أو المشاركة بأي شأن يدل أو يلمح إلى التعاون أو التطبيع أو التعامل مع إسرائيل.”

اقرأ أيضاً:

مستشار ترامب: موقف الكويت من التطبيع غير بنّاء

 

يوسف رجب

محرر خليجي مهتم بشئون الشرق الأوسط مواليد عام 1984 في الكويت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى