هل تتبع تونس والمغرب خطى السعودية بوقف استيراد المنتجات التركية ؟ - الوطن الخليجية
رئيسيشؤون عربية

هل تتبع تونس والمغرب خطى السعودية بوقف استيراد المنتجات التركية ؟

قالت وكالة رويترز إنها رصدت دعوت من المغرب و الجزائر لتضييق الخناق على استيراد المنتجات التركية ، وذلك كما فعلت السعودية مؤخرًا.

ونقلت الوكالة الإخبارية عن تجار من المغرب و الجزائر إنهم واجهوا صعوبات وتأخيرًا في وصول المنتجات التركية التي استوردوها.

وأضافت أن أولئك التجار قالوا إنهم تعرضوا إلى تغيرات في المعاملات التجارية من السلطات في المغرب و الجزائر .

يُشار إلى أن السلطات في المغرب أجرت تعديلاً في الاتفاق التجاري فيما يتعلق في المنتجات التركية وذلك من خلال رفع الرسوم الجمركية.

حيث وصلت الرسوم الجمركية إلى 90 % تقريبًا.

إقرأ أيضًا: رئيس الغرف التجارية السعودية يدعو لمقاطعة البضائع التركية.. وحكومة المملكة تعلن موقفها

وقبل أسبوعين، دعا رئيس الغرف التجارية في السعودية إلى مقاطعة المنتجات التركية.

وذلك وسط تقارير بأن العداء بين أنقرة والرياض يعيق تدفق البضائع بين القوتين الإقليميتين.

وكانت السعودية وتركيا على خلاف منذ عدة سنوات بشأن السياسة الخارجية والمواقف تجاه الجماعات السياسية الإسلامية.

وتقول “روتيرز” إن التضييق على استيراد المنتجات التركية من المغرب والجزائر جاء بزعم أن تلك المنتجات تسببت بأضرار لأسواقهما المحلية.

وليس المغرب والجزائر فقط من اتخذتا خطواتٍ بتضييق الخناق على المنتجات التركية ؛ فقد ظهرت دعوات في تونس كذلك للسير على نفس النهج.

ونقلت رويترز عن مستثمرين تونسيين حكومة بلادهم باتخاذ إجراءاتٍ صارمة حيال البضائع المستوردة من تركيا.

ولأكثر من عام، تكهن بعض التجار السعوديين والأتراك بأن المملكة كانت تفرض مقاطعة غير رسمية للواردات من تركيا.

وقال مستورد سعودي لرويترز شريطة عدم الكشف عن هويته إن الحاويات التي استوردها هذا العام من تركيا بقيت في الجمارك لمدة ثلاثة أشهر قبل الإفراج عنها.

وذكر أن مسؤولي الجمارك نصحوه بشكل غير رسمي بعدم الاستيراد مباشرة من تركيا مرة أخرى.

مقاطع البضائع التركية

وتكشف هذه الخطوات عن دفع التجار في السعودية بطريقة غير مباشرة لمقاطعة البضائع التركية.

وقبل أسابيع قال النائب التركي المعارض محمد غوزل منصور إن البضائع التركية، وخاصة الفواكه والخضروات القابلة للتلف.

والتي تم تصديرها من منطقته في هاتاي، تم احتجازها على الحدود السعودية لفترة أطول من اللازم عند وصولها.

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى