الاقتصادالخليج العربيرئيسيمقالات مختارة

والد معتقلة بالسعودية يطالب بانقاذها من التعذيب والتهديد بالقتل

نشر حساب معتقلي الرأي في موقع التواصل الاجتماعي المصغر “تويتر” نقلا عن حساب والد الناشطة لجين الهذلول المعتقلة في السجون السعودية، تغريدة له دعا فيها إلى التحرك لوقف ما تتعرض له ابنته مع بقية الناشطات المعتقلات من حبس انفرادي وصعق بالكهرباء وتحرش جنسي وتهديد بالاغتصاب والقتل.

ويأتي ذلك فيما أكد سؤمول سعودي مطّلع على وضع الناشطات المعتقلات لصحيفة وول ستريت جورنال الأسبوع الماضي أن لجنة حقوق الإنسان -التي ترفع تقاريرها إلى الملك سلمان بن عبد العزيز- تحقق في الاتهامات بتعذيب عدد من الناشطات المدافعات عن حقوق النساء، ومنهن عزيزة اليوسف وإيمان النجفان وسمر بدوي.

ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن ضباطا سعوديين عذبوا السجينات بالصعق الكهربائي والجَلد والتحرش الجنسي.

وشددت الصحيفة الأمريكية على أن سعود القحطاني المستشار السابق لولي العهد محمد بن سلمان أشرف على التحقيق مع لجين التي تعرضت للتعذيب، كما هددها القحطاني بالاغتصاب والقتل والإلقاء في مجاري الصرف الصحي.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش قد طالبت السعودية بالسماح لمراقبين مستقلين دوليين بالوصول إلى ناشطات معتقلات منذ مايو/أيار الماضي، للتأكد من سلامتهن.

وأكدت المنظمة الدولية بدورها في بيان لها أنها تلقت يوم 28 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تقريرا من “مصدر مطلع” يشير إلى تعرض ناشطة حقوقية للتعذيب، وأنه بالاستناد إلى مصادر مختلفة فإن تعذيب الناشطات قد يكون مستمرا.

كما وثقت منظمات حقوقية أخرى تعرض المعتقلين للتعذيب والضرب والاهانة والتهديد بالقتل والاغتصاب، والاكراه على الاعتراف.

وتحتفظ المملكة العربية السعودية بسجل حقوقي سيء في انتهاكات حقوق الإنسان والمعتقلين المعارضين أو المنتقدين لنهج ولي العهد محمد بن سلمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى