enar
الرئيسية / أهم الأنباء / وزير خارجية البحرين: الغارات الإسرائيلية على سوريا ولبنان والعراق “دفاع عن النفس”
وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة
وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة

وزير خارجية البحرين: الغارات الإسرائيلية على سوريا ولبنان والعراق “دفاع عن النفس”

اعتبر وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة الغارات الإسرائيلية على سوريا ولبنان والعراق “دفاعًا عن النفس”.

وقال الوزير البحريني في تغريدة عبر تويتر: “إيران هي من أعلنت الحرب علينا، بحراس ثورتها وحزبها اللبناني وحشدها الشعبي في العراق وذراعها الحوثي في اليمن وغيرهم”.

وأضاف “فلا يلام من يضربهم ويدمر أكداس عتادهم. إنه دفاع عن النفس”.

وذكر أن المادة 51 من الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة “تؤكد وبكل وضوح حق الدول في الدفاع عن نفسها ضد أي تهديد أو اعتداء”.

وقصفت مقاتلات إسرائيلية مساء السبت أهدافًا قالت إنها للحرس الثوري الإيراني في العاصمة السورية دمشق، فيما سقطت طائرتان مُسيرتان مُفخختان بعد ساعات من ذلك في الضاحية الجنوبية لبيروت، معقل حزب الله.

كما قصفت طائرات مُسيرة، يُعتقد أنها إسرائيلية، مخازن أسلحة للحشد الشعبي في العراق، المقرب من إيران، قبل أسبوع، كما اغتالت نشاط من الحشد عبر استهداف سيارات على الحدود العراقية السورية أمس.

وأعلن الجيش الإسرائيلي عن إحباط عملية خطط لتنفيذها فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، وميليشيات شيعية ضد أهداف إسرائيلية انطلاقًا من الأراضي السورية.

وذكر أن مقاتلات إسرائيلية أغارت على عدد من الأهداف في قرية عقربا جنوبي شرق دمشق لإحباط العملية.

ولفت إلى أن الغارة جاءت ضد نشطاء فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية، لمنع عملية إطلاق عدد من الحوامات المسلحة ضد أهداف إسرائيلية.

وحمّلت إسرائيل إيران والنظام السوري المسؤولية المباشرة عن محاولة تنفيذ العملية التي تم إحباطها.

وكان وزير خارجية البحرين قال في يونيو/ حزيران إن “إسرائيل وُجدت لتبقى”، مؤكدًا أن بلاده ودولاً عربية أخرى- لم يسمها- تريد تطبيع العلاقات معها.

وذكر آل خليفة أن البحرين تريد علاقات أفضل مع إسرائيل، “التي لها الحق في الوجود كدولة وبحدود آمنة”، مضيفًا أن “هذا الحق هو ما جعل دولا عربية تعرض عليها مبادرة سلام”.

وطالب الوزير البحريني الإسرائيليين بالتواصل مع القادة العرب، والتوجه إليهم بخصوص أي مشاكل تحتاج للحل.

وفي سياق متصل، وصف آل خليفة ورشة المنامة بـ”المغرية جدًا”، لافتًا إلى أنه لم ير شقا سياسيا في خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب المطروحة في الورشة”.

وأكد استعداد البحرين ودول عربية أخرى تطبيع العلاقات مع إسرائيل، مشددًا على أن “لها الحق في العيش داخل حدود آمنة”.

ولم يخفِ المسؤول البحريني هدف بلاده من احتضان الورشة، وقال: “نرغب في جعل هذه الورشة نقطة تحول ثانية في مسار العلاقات الإسرائيلية العربية بعد اتفاق كامب ديفد مع مصر عام 1978”.

 

تصريح رسمي مثير.. وزير بحريني: إسرائيل وجدت لتبقى ونريد التطبيع معها!

عن أسعد فضل

أسعد فضل
أسعد فضل كاتب كويتي متخصص بالشأن الخليجي ، و عمل في عدة صحف محلية في الكويت قبل أن ينضم الى موقع الوطن الخليجية العام 2019.

شاهد أيضاً

مؤسسات حقوقية تتهم البحرين بانتزاع اعترافات المتهمين تحت التعذيب

البحرين تحكم على 34 بالسجن بسبب عضويتهم بـ”الوفاق” الشيعية

أصدرت محكمة جنايات في البحرين أحكامًا بالسجن على 34 مدعى عليهم بسبب عضويتهم المزعومة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *