رئيسيشؤون عربية

وفاة المعارض المصري سعيد أبو زيد في السجن

قال مركز حقوقي مصري إن المعارض المصري سعيد أبو زيد توفى اليوم الخميس في سجن وادي النطرون الواقع في شمال جمهورية مصر العربية.

وأوضح بيان لمركز “الشهاب لحقوق الإنسان” أن سعيد أبو زيد (58 عامًا) أستاذ الطب البيطري بجامعة قناة السويس، والقيادي في جماعة الإخوان بمحافظة الإسماعيلية، توفي في معهد الكبد بمدينة شبين الكوم.

حيث نُقل المتوفى إليه من محبسه بسجن وادي النطرون حيث كان يقضي حكمه.

وتصعب معرفة أعداد السجناء في مصر، ولكن التقديرات تشير إلى أن هناك أكثر من 100 ألف شخص داخل السجون.

وتقول وسائل إعلامية معارضة في مصر إنها لم تتمكن من الحصول على تعقيب من مصدر حكومي حول ذلك.

لكنها قالت إن السلطات المصرية اعتادت التأكيد أنها تقدم الرعاية الصحية لكل السجناء دون تمييز.‎

وقال المركز الحقوقي إن المتوفى محكوم بالسجن 15 سنة، وعانى قبل وفاته من النزيف 10 أيام جراء سرطان الكبد.

وذكر المركز أن سبب الوفاة يعود التعنت في إيصال العلاج إليه وعدم نقله إلى المشفى إلا بعد تدهور صحته.

وحمّل المركز وزارة الداخلية “مسؤولية وفاة أبو زيد، داعيًا النيابة العامة بالتحقيق في وفاته، وإحالة المتورطين فيها للمحاسبة”.

فيما نعت جماعة الإخوان المسلمين بالإسماعيلية الراحل سعيد أبو زيد ، وقالت في بيان، إنه “توفي اليوم نتيجة الاهمال الطبي المتعمد من” سلطات سجن وادي النطرون.

لا تعقيب من السلطات

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من وزارة الداخلية المصرية، غير أنها عادة، ترفض اتهامات معارضين وحقوقيين غير حكوميين، بالإهمال الطبي، وتقول إنها توفر الرعاية للسجناء داخل أقسام الشرطة والسجون، وأن التعامل معهم يتم وفقاً لقوانين حقوق الإنسان.

ويقول معهد القاهرة لدراسات حقوق الإنسان إن سجناء الرأي يتركون في كثير من الأحيان ليموتوا، دون محاكمة.

وفي “ظروف مروعة تشمل الحرمان المتعمد للرعاية الصحية”.

والدكتور سعيد أبو زيد من مواليد محافظه الشرقية وتخرج من كلية الطب البيطري، وترقى في الدرجات العلمية حتى أصبح أستاذا للفسيولوجي في جامعة قناة السويس.

إقرا أيضًا: جماعة الإخوان المسلمين في مصر تطلق حملة لمكافحة كورونا

وأوقفته السلطات المصرية، في 17 نوفمبر 2013 من منزله، قبل أن يحاكم عسكريا في قضية “عنف”.

حيث اتُهِم بـ”التورط في حرق مجمع المحاكم” بمحافظة الإسماعيلية، وهي الاتهامات التي نفاها محاموه، واعتبروها “سياسية”.

الوسوم
اظهر المزيد

علي رحمة

علي رحمة كاتب سوري ، عمل في عدة صحف و مواقع إخبارية محلية و عربية قبل أن يينم لفريق صحيفة الوطن الخليجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق