تكنولوجيا

يؤدي حظر تطبيق WeChat إلى قطع اتصالات المستخدمين بالعائلات الصينية

حظر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المعاملات باستخدام تطبيق المراسلة الصيني الشهير (WeChat) يؤدي إلى قطع العلاقات مع العائلة والأصدقاء في الصين.

كما ويخشى ملايين المستخدمين في الولايات المتحدة لأنهم أصبحوا أحدث ضحايا المواجهة بين البلدين.

WeChat، المملوكة لشركة Tencent الصينية العملاقة للإنترنت، تحظى بشعبية لدى الطلاب الصينيين والمغتربين وبعض الأمريكيين الذين لديهم علاقات شخصية أو تجارية في الصين.

تطبيقات المراسلة الأكثر شيوعاً في الولايات المتحدة، بما في ذلك WhatsApp و Messenger و Telegram، محظورة في الصين.

أنهى الحظر علاقة أكثر من 6 ملايين صيني يعيشون في الولايات المتحدة مع عائلاتهم في الصين.

وفقاً لبيانات من شركات التحليلات (Apptopia) في الأشهر الثلاثة الماضية، كان لدى تطبيق WeChat ما معدله 19 مليون مستخدم نشط يومياً في الولايات المتحدة فقط.

يقوم المغتربون بوضع خطط احتياطية أثناء وجودهم في الولايات المتحدة، حيث بدأ بعض مستخدمي تطبيق WeChat

في مشاركة نسخ احتياطية من جهات اتصالهم مع عدد محدود من التطبيقات التي لا تزال متاحة في الصين،

بما في ذلك Skype و LinkedIn من Microsoft.

يخطط آخرون للقيام بما يفعلونه في الصين لتجاوز جدار الحماية، من خلال نظام فك حظر التطبيقات الأجنبية

في الصين، باستخدام الشبكات الافتراضية الخاصة (VPN)، التي تخفي هوية المستخدم على شبكة عامة.

قال أحد المستخدمين: لا بد لي من استخدام (VPN) لجعل Gmail و Instagram يعملان عندما أكون في الصين،

ولم أتخيل مطلقاً أنه كان علي القيام بأشياء مماثلة في الولايات المتحدة.

يشعر بعض الصينيين المغتربين في الولايات المتحدة بالقلق من أن هذه ليست سوى أحدث صفعة لتدهور العلاقات الأمريكية الصينية.

قالت إحدى مستخدمات التطبيق “كان والداي أكثر قلقاً عليَّ عندما رأيا هذا الخبر. طلبوا مني التفكير بجدية في العودة إلى الصين في ظل البيئة السياسية الحالية”.

أصدر رئيس الولايات المتحدة أمراً تنفيذياً يحظر على الولايات المتحدة التجارة مع شركتي التكنولوجيا الصينية Tencent و Bytedance.

تمتلك Tencent تطبيق مراسلة صيني تطبيق WeChat ، و Bytedance هي الشركة الأم لتطبيق مشاركة الفيديو القصير الشهير Tik Tok.

وسيسري الحظر في غضون 45 يوماً وقد يكون عرضة للانتقام من بكين.

 

أقرأ أيضاً: أبرز ردود جلسة مكافحة احتكار التقنية مع قادة التكنولوجيا في العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى