رياضة

يوفنتوس يخسر أمام كالياري بعد أسبوع من إعلانه بطلاً لإيطاليا

قدمت السيدة العجوز أداءًا باهتاً في أرضية الملعب

خسر فريق يوفنتوس الإيطالي بهدفين نظيفين في لقاءه أمام فريق كالياري ضمن الجولة قبل الأخيرة من منافسات الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وأحرز كالياري هدفه الأول في وقت مبكر من المباراة في الدقيقة الثامنة وتمكن الفريق من إضافة هدفه الثاني في الوقت بدل الضائع من شوط المباراة الأول.

الشوط الثاني لم يشهد أي أهداف وبقيت النتيجة تشير إلى خسارة يوفنتوس بهدفين دون رد حتى أطلق الحكم صافرة نهاية المباراة.

قدّم يوفنتوس أداءًا سيئا أمام كالياري في الوقت الذي زادت فيه الشكوك من قدرة الفريق على التأهل لدور ربع النهائي من دوري بطال أوروبا.

وينتظر فريق يوفنتوس مباراة مهمة أمام فريق ليون الفرنسي لحساب منافسات دور الستة عشر من منافسات دوري أبطال أوروبا.

وكان يوفنتوس قد خسر ذهابا في فرنسا بهدف دون رد ويسعى لتعويض ذلك في مباراة الإياب، هذا ولم ينجح نجم الفريق البرتغالي كرستيانو رونالدو في هز الشباك هذه المرة بينما تمكن منافسه على جائزة الحذاء الذهبي في إيطاليا نجم لاتسيو ايموبيلي من تسجيل هدف وتوسيع الفارق لأربعة أهداف.

ويتنافس رونالدو إلى جانب ايموبيلي والبولندي ليفاندوفسكي الذي أنهى مبارياته في الدوري الألماني بنفس رصيد أهداف رونالدو بالدوري الإيطالي.

 

تأتي هذه الخسارة بعدما توج فريق يوفنتوس رسمياً بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم عقب فوزه على فريق سامبادوريا بهدفين مقابل لا شيء في المباراة التي جمعتهما الأسبوع الماضي وسط تألق النجم رونالدو.

وحقق فريق يوفنتوس رقم قياسي بتتويجه ببطولة الدوري للمرة التاسعة على التوالي والسادسة والثلاثين في تاريخه.

واحتاج فريق السيدة العجوز الوصول للجولة السادسة والثلاثين من منافسات الكالتشيو ليحسم اللقب الغالي.

ومثل الفوز بلقب الدوري الإيطالي انجاز طال انتظاره للمدرب العصبي ساري والذي اشتهر بشراهته في التدخين حيث احتفل بالفوز للمرة الأولى في تاريخه بلقب الدوري منذ عام 1990-1991.

ورغم صعوبة مهمة رونالدو في المنافس على الحذاء الذهبي إلا أن النجم البرتغالي عوّد متابعيه أنه لا يعرف المستحيل.

وانحصرت المنافسة على الفوز بجائزة الحذاء الذهبي الأوروبي بين كل من رونالدو وايموبيلي بعدما تخطى الأخير أرقام البولندي ليفاندوفسكي باعتبار اللاعب الفائز بها هو أكثر لاعب سجل أهداف في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى.

 

لا جديد في إيطاليا.. يوفنتوس البطل الرسمي و رونالدو يواصل تحطيم الأرقام

 

الوسوم
اظهر المزيد

يوسف رجب

محرر خليجي مهتم بشئون الشرق الأوسط مواليد عام 1984 في الكويت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق