رئيسيشؤون عربية

100 ألف نازح في اليمن منذ بدء 2020

أفادت منظمة الهجرة الدولية بوجود نحو 100 ألف نازح في اليمن التي مزقتها الحرب منذ بداية عام 2020؛ بسبب القتال العنيف المستمر ووباء فيروس كورونا.

وقالت المنظمة في تقريرها: “16601 عائلة (بواقع 99،606 نازح في اليمن ) نزحت مرة واحدة على الأقل منذ الأول من يناير الماضي وحتى 27 يونيو”.

وأضافت “تم تسجيل نزوح 191 عائلة إضافية الأسبوع الماضي، بما في ذلك 80 عائلة في محافظة لحج (جنوب اليمن)، و65 عائلة في مأرب (شرق)، و 46 عائلة في تعز (جنوب غرب)”.

وأشارت منظمة الهجرة الدولية إلى أن “أسباب النزوح تضاعفت، حيث غادرت 112 أسرة من محافظة عدن (جنوب) منازلها بسبب تفشي الفيروس التاجي، بالإضافة إلى 54 عائلة من محافظة البيضاء (الوسطى) و49 عائلة من محافظة الحديدة (الغرب)؛ هربًا من المعارك”.

وسجلت اليمن حتى أمس الأول 1118 حالة إصابة بالفيروس التاجي، بما في ذلك 302 حالة وفاة.

ولا يشمل هذا العدد الضحايا في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون حيث لم تصدر المجموعة أي أرقام.

وأدت الحرب في اليمن إلى أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم وفقًا للأمم المتحدة، حيث يحتاج أكثر من ثلثي السكان إلى مساعدات إنسانية ، وسط الانهيار التام لخدمات الرعاية الصحية.

وقال تقرير للأمم المتحدة إن خُمس الأطفال في اليمن يتهددهم سوء التغذية و المجاعة جراء الصراع المستمر في البلاد منذ 5 سنوات.

وحذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة، يونيسف، في تقريرٍ لها من ارتفاع بنسبة 20 في المئة في عدد الأطفال الذين يعانون من المجاعة وسوء التغذية دون سن الخامسة في اليمن.

وتمثل تلك النسبة نحو نصف الأطفال في البلد العربي.

وقالت المنظمة إن عدد الأطفال الذين يعانون من المجاعة سوء التغذية في اليمن قد يصل إلى 2.4 مليون بنهاية 2020 بسبب النقص الكبير في تمويل المساعدات الإنسانية.

اقرأ أيضًا/ الاتحاد الأوروبي قلق من ارتفاع عدد الأطفال ضحايا الحرب في اليمن

الوسوم
اظهر المزيد

يوسف رجب

محرر خليجي مهتم بشئون الشرق الأوسط مواليد عام 1984 في الكويت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق