الرئيسية / أهم الأنباء / الأمم المتحدة تعلن اتفاق مبدئي لاعادة الانتشار في الحديدة

الأمم المتحدة تعلن اتفاق مبدئي لاعادة الانتشار في الحديدة

أعلنت الأمم المتحدة التوصل إلى اتفاق مبدئي بين الحكومة اليمنية ومليشيا الحوثي، لتنفيذ بدء إعادة الانتشار في الحديدة غرب البلاد، وفق اتفاق السويد الذي أبرم مؤخرا بين الجانبين .

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إن أعضاء لجنة تنسيق إعادة الانتشار اجتمعوا للمرة الثالثة بين الثالث والسادس من الشهر الحالي على متن سفينة تابعة للأمم المتحدة في ميناء الحديدة.

 وتتألف اللجنة التي ترأسها الأمم المتحدة، من ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين.

وذكر المتحدث في بيان صحفي نشره موقع أخبار الأمم المتحدة، أن الأطراف عملت معا بشكل بناء، أثناء المحادثات التي ييسرها رئيس اللجنة، لحل القضايا العالقة بشأن إعادة الانتشار المتبادل للقوات وفتح الممرات الإنسانية.

ومع ذلك، أكد البيان أن التحديات ما زالت قائمة، منها الطبيعة المعقدة للخطوط الأمامية الراهنة للصراع.

وأضاف “وللمساعدة في التغلب على تلك الصعوبات، قدم رئيس اللجنة مقترحا تم قبوله من الطرفين من حيث المبدأ للتحرك قدما على مسار تطبيق اتـفاق الحديدة” .

وقال البيان الأممي إن الطرفين اتفقا على تسوية مبدئية، بانتظار إجرائهما مشاورات مع قياداتهما.

ويتوقع رئيس اللجنة انعقادها مرة أخرى الأسبوع المقبل بهدف إكمال تفاصيل إعادة الانتشار. وقد أبدى الطرفان التزامهما القوي تجاه وقف إطلاق النار وتعزيزه.

وكان الطرفان، الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والحوثيون المدعومين من إيران، قد اتفقا في مشاوراتهما في السويد آخر العام الماضي على إعادة الانتشار المشترك للقوات من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى ومدينة الحديدة، إلى مواقع متفق عليها خارج المدينة والموانئ، ووقف إطلاق النار على الفور في هذه المدينة والموانئ.

ولم يصدر حتى الآن أي تعليق من جانب الحكومة اليمنية الشرعية أو ميليشيات الحوثي حول ما أعلنته الأمم المتحدة، ولم تتضح أي تفاصيل إضافية حول الاتفاق المبدئي على إعادة الانتشار.

عن الوطن الخليجية

شاهد أيضاً

بومبيو يزور الكويت الشهر القادم

أعلنت الحكومة الكويتية أن  وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو سيزور الكويت خلال شهر مارس القادم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *