الاقتصادرئيسي

46 مليون وظيفة بمجال الطيران في العالم ستختفي بسبب..؟

ذكر تقرير أن جائحة فيروس كورونا تهدد نحو 46 مليون وظيفة في مجال الطيران حول العالم ، وذلك بسبب الضرر الذي تسببت به لشركات الطيران.

وأوضح تقرير لشبكة CNN الإخبارية أن الأمر بات يمثل قلقًا بعد التراجع الهائل في قطاع الطيران وعدد الرحلات في العالم بسبب الجائحة.

ولفت إلى أن ذلك يزيد عمق الأزمة الاقتصادية في العالم لدى الآلاف من الشركات.

وتنقل الشبكة الإخبارية عن مجموعة عمل النقل الجوي «ATAGأن أكثر من نصف الوظائف البالغ عددها 88 مليونًا التي يدعمها الطيران قد تُفقد مؤقتًا على الأقل نتيجة الجائحة.

ويُخمّن الخبراء في مجال الطيران أن تبقى الأزمة طويلاً في مجال السفر الجوي لتمتد حتى أربع سنوات.

ووفقًا للتقرير الذي اعتمد على تحليل أجرته شركة “أكسفورد إيكونوميكس”، فقد تصل خسائر الوظائف في شركات الطيرانز

بالإضافة إلى المطارات وشركات الطيران المدني وحدها إلى 4.8 مليون وظيفة بحلول بداية 2021.

حيث يشكل ذلك الرقم انخفاضًا بنسبة 43% في التوظيف عن مستويات ما قبل الوباء في مجال الطيران في العالم .

ويمكن تخصيص 26 مليون وظيفة أخرى في السياحة المتعلقة بالسفر الجوي.

وذلك مع تعرض حوالي 15 مليون وظيفة للخطر في الشركات التي تبيع السلع والخدمات في سلسلة التوريد للنقل الجوي أو للعاملين في صناعة الطيران.

كما يمكن أن تنخفض وظائف الخطوط الجوية بأكثر من الثلث، أو 1.3 مليون وظيفة.

فيما قد يتقلص النشاط الاقتصادي المدعوم بالطيران بنسبة 52%، ما يترجم إلى خسارة 1.8 تريليون دولار.

وذلك في الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

وكان إدارات شركات الطيران قالت في العالم إنها تنوي تخفيض عدد موظفيها على مدار 12 شهرًا قادمة.

وذلك بسبب انتشار جائحة كورونا.

وقالت تقارير إخبارية إن استئناف الرحلات الجوية بشكلها الطبيعي سيكون ضمن التوقعات غير الواضحة.

الاستغناء عن وظائف

وأشارت التقارير إلى أن شركات الطيران ستعمد إلى الاستغناء عن آلافٍ من موظفيها على مدار 12 شهرًا مقبلة.

وفي استطلاعٍ للرأي نفذه الاتحاد الدولي للنقل الجوي، قال نحو نصف رؤساء شركات الطيران إنهما اضطروا إلى الاستغناء عن الآلاف من الموظفين.

إقرأ أيضًا: استطلاع: شركات الطيران في العالم ستنهي خدمات الآلاف من موظفيها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى