رئيسيمنوعات

بسبب خيانته …امرأة تقيم جنازة لإيهام عشيقة صديقها أنه مات

أقامت امرأة جنازة وهمية لصديقها السابق، لإيهام عشيقته أنه مات، بينما كان في السجن.وفي حالة من الذهول تركت إحدى رواد “تيك توك” متابعيها بعد حكيها عن طريقتها في الانتقام من صديقها السابق، بعد اكتشافها خيانته لها مع امرأة أخرى.

ووفقاً لصحيفة “ميرور” البريطانية، قالت ثيا لوفريدج، إحدى مستخدمي موقع “TikTok“، في فيديو مصور لها حصد أكثر من مليون إعجاب وما يقرب من 16 ألف تعليق، إنه بعد إنجاب هي وشريك حياتها السابق لابنهما، اكتشفت خيانته لها طوال الوقت الذي كانت حاملاً فيه، الأمر الذي تسبب في حدوث مشاكل كثيرة في علاقتهما.

ولكن الأمر الذي أدى إلى تفاقم الوضع بين الثنائي، اكتشاف “لوفريدج” أن عشيقة حبيبها هي حبيبته السابقة، وبعد فترة وجيزة من اكتشافها، انتهى به الأمر إلى السجن.

وفي الفيديو، قالت إن عشيقة حبيبها المسجون كانت تراسله باستمرار  في محاولة لمعرفة مكانه، وهي مرتبكة بسبب عدم رده عليها.

ومن هنا قررت “لوفيريدج” الانتقام من حبيبها السابق، ولذلك، بدلاً من إخبار عشيقته بحقيقة ما حدث معه بالفعل، استخدمت اختفائه المفاجئ كطريقة لإقناع عشيقته بأنه مات، بمراسلتها لها وإخبارها أنه لم يعد على قيد الحياة.

ولم يتوقف انتقام “لوفيريدج” عند هذا الحد، بل اتفقت مع شقيقته لمساعدتها في خطة انتقامها هي أيضاً، وأقامت جنازة وهمية له وأرسلت لعشيقته صور المراسم.

وكشفت “لوفيريدج” أنه على الرغم من مرور 3 أعوام، فإن عشيقته ما زالت تعتقد أنه مات، والتي تنشر كل عام عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” القليل من الثناء على حب حياتها، وكيف تشعر بالأسف لأنها لم تستطع الحضور عندما مات لإنقاذه.

شاهد أيضاً:الشرطة الأمريكية تعترف: طريقة اعتقال جورج فلويد خالفت الأخلاقيات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى