الخليج العربيرئيسي

BBC: السعودية “تتهيأ” للتطبيع مع إسرائيل

قال مسؤول سعودي إن انتقاد السفير السعودي بندر بن سلطان للفلسطينيين يمهد لتطبيع العلاقات بين المملكة العربية السعودية و إسرائيل .

وأوضح المسؤول في تصريحٍ لـ BBC البريطانية أن المملكة تمهد لتطبيع العلاقات بين السعودية و إسرائيل .

وكان الأمير بندر وصف الهجمات الفلسطينية ضد إسرائيل بأنها “غير مقبولة ومرفوضة”.

وقال إن: “القضية الفلسطينية قضية عادلة لكن محاموها فاشلون، والقضية الإسرائيلية ظالمة لكن محاموها أثبتوا نجاحهم، هذا يلخص أحداث 70 أو 75 سنة الماضية”.

وأضاف “هناك شيء تشترك فيه القيادة الفلسطينية المتعاقبة تاريخيًا: إنهم يراهنون دائمًا على الجانب الخاسر، وهذا له ثمن”.

وذكر المسؤول أن انتقاد لندر بن سلطان للفلسطينيين تم بموافقة السلطات الحاكمة في السعودية وموافقة الملك وولي عهده.

وأشار إلى أن تعيين بندر بن سلطان لتوجيه الانتقاد للفلسطينيين يمثل ضوءً أخضر للسعوديين والاستعداد للسير على خطى البحرين والإمارات.

والإمارات أول دولة خليجية أعلنت توقيعها معاهدة سلام مع إسرائيل في أغسطس الماضي، ثم لحقت بها البحرين، ووقعا معا اتفاقا مع دولة الاحتلال، في 15 سبتمبر بالبيت الأبيض.

وقال بندر بن سلطان: “هذا المستوى الواطي من الخطاب (انتقاد الفلسطينيين على التطبيع) ليس ما نتوقعه من المسؤولين الذين يسعون لكسب دعم عالمي لقضيتهم”.

ويقول خبراء ودبلوماسيون إنه من غير المتوقع أن تحذو المملكة حذو حلفائها الخليجيين في وقت قريب.

لكنهم يعتقدون أن المملكة بدأت في تغيير الخطاب العام بشأن إسرائيل.

ولفتت “فايننشال تايمز” إلى أن تلك التصريحات تعبر عن سياسة الرياض للوصول تدريجيًا إلى اتفاق تطبيع مع إسرائيل والاعتراف بالكيان.

وتشير الصحيفة إلى أن الأمير بندر كان محسوبًا على التيار المؤيد للقضية الفلسطينية، “إلا أنه قال في مقابلته ما تم الإملاء عليه وما يتوجب قوله”.

مواقف السعودية

وأعرب مسؤولون كبار في إدارة الرئيس دونالد ترامب عن أملهم في موافقة السعودية.

ولم تعلق المملكة العربية السعودية ، مهد الإسلام ، بشكل مباشر على اتفاقيات التطبيع.

لكنها قالت إنها لا تزال ملتزمة بالسلام على أساس مبادرة السلام العربية.

إقرأ أيضًا: صحيفة: تصريحات الأمير بندر تعكس الموقف الرسمي “المناهض” للفلسطينيين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى